الموارد: لدينا من المياه مايكفي للشرب.. ولكن الزراعة في خطر

يس عراق: بغداد

أكدت وزارة الموارد المائية يوم الاثنين، ان شح المياه لن يؤثر على مياه الشرب، فيما اشارت الى ان بقاء أزمة المياه ستؤثر على تحديد المساحات ايضا لموسم الزراعة الصيف المقبل.

وقال مستشار وزير الموارد عوني ذياب ان “الوزارة تطمئن المواطنين كافة أن مشكلة شح المياه التي يعاني منها العراق لن تؤثر على مياه الشرب”، مبينا ان “الوزارة لديها حساباتها الخاصة بشأن الاحتياجات المائية لأغراض الشرب بشكل دقيق وبالتالي فإننا مطمئنين بأن تؤمّن بشكل كامل مياه الشرب ولا توجد مشكلة”.

واضاف ان “ازمة المياه في حال استمرارها قد تؤثر على الزراعة حيث قد نشهد محددات للأخيرة في موسم الصيف المقبل”.

واشار ذياب الى ان “الجفاف ضرب المنطقة بالكامل نتيجة انحباس الأمطار في موسم الربيع الماضي والخريف الحالي وبالتالي فإنه سيكون هناك نقص في وارداتنا المائية داخل السدود والخزانات”، مؤكدا أن “الوزارة رفعت درجة المخاطر لغرض ايصال هذه الرسالة الى كل المواطنين بزيادة الوعي لاستخدام المياه بشكل عقلاني وعدم التجاوز على المياه”.

ويعاني العراق من شح المياه نتيجة قلة تساقط الأمطار في المنطقة مما ادى الى قلة إيرادات نهري دجلة والفرات، اضافة الى قيام إيران بتغيير مجاري بعض الأنهار التي تصب في العراق.