الموقع الالكتروني لوزارة التربية العراقية : بائس بلا تحديث من عصر ” الامية الكترونية ” !

يس عراق :

يحاول احد فريق تحرير منصة ” يس عراق ” منذ اسبوعين الدخول على موقع وزارة التربية العراقية للتعرف على توقيتات الامتحانات الخاصة بالبكالوريا – المراحل المنتهية – الا انه لم يتمكن من الولوج الى الموقع على الرغم من معاودته محاولة الدخول في اليوم الثاني و الثالث . وبعد الاسبوع الاول حاول الاتصال على استعلامات وزارة التربية مستخدما كل وسائل التواصل المتاحة المرفقة على الموقع دون جدوى .

في الاسبوع الثاني تبين ان اخر خبر نشره الموقع الالكتروني الذي يعمل عليه عدد هائل من الموظفين يكبر الوكالات الاخبارية العراقية كان في مارس الماضي , غير ان خبرا او تحديثا او اشعارا واحدا لم يتحصل من هذا الموقع الذي اقل ما يوصف بانه موقع بائس و غير محدث و يشبه كثيرا مراجعة اي دائرة حكومية بدون جدوى في اغلب مؤسسات العراق .

الموقع الالكتروني الذي لا يتضمن اي معلومات عن الامتحانات او جداول اعلانية او او خدمة الاخبارات العاجلة يفرد مساحة واسعة لموضوع محو الامية و يظهر صورا لاعداد كبيرة من افراد الشرطة وهم بزي رسمي . ولم تجد نفعا محاولات فريق منصة “يس عراق” الوصول الى اي نتائج تذكر مع احدى المؤسسات التي تحديث نظامها الالكتروني من “عصر الامية الالكتروني” في العقد الثاني من القرن الحادي والعشرين .

الباحث في المجال الالكتروني احمد حمادة قال لـ ” يس عراق ” : ” أن استعمال الكمبيوتر والإنترنت أصبح جزءاً من تفاصيل الحياة اليومية والاقتصادية والتجارية والتربوية والثقافية في العالم العربي. كما ينظر إلى المواطن العراقي الذي لا يحسن استخدامهما، باعتباره في عداد الأميين الذين لا يتيسر لهم الانخراط في المنظومة الرقمية المعاصرة, فما بالك بوزارة رئيسة مثل وزارة التربية على صلة بنحو 6 مليون طالب و ملايين العوائل . ”