الموقف الوبائي: 27 مصاباً بكورونا،،ولجنة الصحة والسلامة تدرس “المزيد من القيود والعقوبات”

متابعة يس عراق:

أعلنت وزارة الصحة والبيئة، اليوم الاثنين، تسجيل اقل عدد اصابات خلال اليومين الماضيين، في تحول مفاجىء في مسيرة وباء كورونا المستجد في العراق، فيما ذكر بيان للجنة الصحة والسلامة انها أعادت تقييم الكثير من القيود المفروضة للحد من انتشار الفيروس.

وقال بيان لوزارة الصحة العراقية، أطلعت عليه “يس عراق”، “تم فحص (٢٣١١) نموذج في كافة المختبرات المختصة في العراق لهذا اليوم وبذلك يكون المجموع الكلي للنماذج المفحوصة منذ بداية تسجيل المرض في العراق (٧٣٧٨٢)”.

واضاف، سجلت مختبرات وزارة الصحة والبيئة لهذا اليوم ( ٢٧) إصابة في العراق موزعة كالتالي:

بغداد/ الرصافة: ٢

بغداد/ الكرخ: ٥

مدينة الطب: ١

النجف الأشرف: ١

البصرة: ١

المثنى: ٧

السليمانية: ٣

اربيل: ٧

– الوفيات : حالة واحدة في النجف

الشفاء:  ٢٣ حالة ، وكما يلي:

بغداد/ الرصافة: ٢

مدينة الطب : ١

النجف الأشرف: ١

البصرة :  ٨

واسط: ٢

ميسان: ١

ذي قار: ٦

اربيل: ٢

مجموع الإصابات :  ١٨٤٧

مجموع الوفيات:    ٨٨

مجموع حالات الشفاء:    ١٢٨٦

اما اللجنة العليا للصحة والسلامة الوطنية، عقدت اجتماعها السادس برئاسة رئيس الوزراء المستقيل عادل عبدالمهدي عبر الدائرة التلفزيونية المغلقة، وناقشت رفع نتائج تخفيف حظر التجوال والوقائي الذي بدأ العمل به الاسبوع الماضي، ومدى التزام المواطنين بالإرشادات الصحية، والرحلات الاستثنائية لإعادة العراقيين في الخارج.

وجاء في البيان الصادر عن الاجتماع، “لاحظت اللجنة العليا عدم إلتزام العديد من المواطنين بالإرشادات الصحية، وحصول حالات تجمع وتزاحم في الاسواق ومركبات النقل، وعدم أرتداء الكمامات في الأماكن العامة مما يعرض المواطنين لخطر الإصابة”.

وحذرت اللجنة، بحسب بيانها، “من استمرار حالات عدم الالتزام والتزاحم والتلامس وتجاهل الارشادات الصحية”، ووجهت “بإصدار تعليمات مشددة واتخاذ الإجراءات القانونية بحق المخالفين للحفاظ على الصحة العامة، والتي ستصدر عن اللجنة العليا لاحقا”.