النزاهة: إعادة ملكية قطعة أرض الى مديرية بلديات بابل بعد بيعها بـ 10% فقط من قيمتها الحقيقية

بغداد: يس عراق

اعلنت هيئة النزاهة، الاربعاء، عن تمكّنها من إعادة ملكية قطعة أرض تقع في مركز محافظة بابل إلى ملكية مديريّة بلديَّات المحافظة بعد أن تمَّ بيعها بمبلغٍ تصل نسبته إلى 10% فقط من قيمتها الحقيقية.

وذكرت دائرة التحقيقات بالهيئة في بيان تابعته “يس عراق”، “وردتنا معلومات تفيد بتسجيل القطعة الواقعة في مدينة الحلة البالغة مساحتها (1100م2) باسم إحدى المواطنات لإنشاء دار حضانة”، لافتة إلى قيام ملاكات مكتب تحقيق بابل التابع للهيئة بضبط أوليات عملية البيع كافة المتمثلة بأصل محاضر تقدير سعر القطعة، وكتاب ديوان المحافظة – مكتب المحافظ، وكتاب بلدية الحلة، ومذكرة تقدير اللجنة الأولى، ونسخة من معاملة القطعة؛ كون الأصل مرسلاً إلى وزارة الإعمار والإسكان والبلديات.

واضاف البيان ان الإجراءات التحقيقية قادت إلى إعادة تسجيل قطعة الأرض باسم بلدية الحلة بعد قيام ديوان محافظة بابل ببيعها بمبلغ (165,000,000) مليون دينارٍ؛ إذ إن هذا المبلغ أقلُّ من القيمة الحقيقية للأرض، التي تصل إلى (1,650,000,000) مليار دينار، فضلاً عن مصادرة أكثر من أربعين مليون دينارٍ تشكل 25% من قيمة بيع القطعة إلى خزينة الدولة، حسب ضوابط وتعليمات القرار (251 لسنة 1986)”.