النزاهة النيابية تتوصل لمعلومات خطيرة عن الأموال العراقية المهربة للخارج

يس عراق: بغداد

كشفت لجنة النزاهة النيابية، عن معلومات تتعلق بالأموال العراقية المهربة للخارج، مؤكدة أن 75% من ايرادات العراق غير النفطية تذهب لجيوب الفاسدين، فيما ان 90% منها تم تهريبها إلى حسابات بنكية في الخارج تابعة لمسؤولين وزعامات سياسية في العراق.

وقال عضو لجنة النزاهة عبد الامير المياحي في تصريحات صحفية، ان “لجنة النزاهة وبالتعاون مع الجهات الرقابية توصلت الى معلومات كبيرة بشان عمليات الفساد وتهريب الاموال خارج البلاد”.

 

واضاف ان “اللجنة توصلت الى حقيقة مفادها بان 75% من واردات العراق غير النفطية تذهب خلسة الى جيوب الفاسدين”، مشيرا الى ان “اغلب تلك الاموال تهرب الى خارج العراق”.

 

واوضح المياحي ان “اللجنة توصلت الى ما يقرب 90% من تلك الاموال والبلدان الموجودة فيها واسماء الشخصيات التي هربتها”، لافتا الى ان “اغلب تلك الشخصيات التي هربت الاموال ووضعتها ببنوك دولية هم جهات رفيعة المستوى وبمناصب عليا وزعامات سياسية”.