النزاهد تصدر أمر استقدام بحق وزير الصحة الأسبق بسبب مخالفات في إنشاء المستشفى التركي في كربلاء

Iraq Health Minister Adila Hammoud speaks during a press conference, regarding the exhumation of the remains of 470 people believed to have been executed by Islamic State (IS) jihadists near Tikrit last year in what is known as the Speicher massacre, at the Ministry building in Baghdad on May 28, 2015. The highest estimate for the number of people killed in the Speicher massacre stands at 1,700. AFP PHOTO ALI Al-SAADI (Photo credit should read ALI AL-SAADI/AFP/Getty Images)

كشفت هيأة النزاهة، الاثنين، عن صدور أمر استقدام بحق وزير الصحة الأسبق استناداً إلى أحكام المادة (340) من قانون العقوبات، والتي تتحدث على معاقبة من أضر المال العام عمداً، بالسجن 7 سنوات.

دائرة التحقيقات في الهيأة، أشارت في معرض حديثها عن تفاصيل القضيَّة، وفق بيان للنزاهة، إلى أن “محكمة التحقيق المختصة بالنظر بقضايا النزاهة في محافظة كربلاء، أصدرت أوامر استقدامٍ بحق كلٍّ من وزير الصحة الأسبق والمدير العام لدائرة المشاريع والخدمات الهندسية في الوزارة، فضلاً عن مسؤول غرفة مستشفيات سعة (400) سرير في دائرة المشاريع والخدمات الهندسية، وأربعة مهندسين آخرين أعضاء في اللجنة الفنية الخاصة بمنح التعويضات في الدائرة ذاتها”.

وأوضحت الدائرة أن “أمر الاستقدام جاء على ضوء المخالفات الحاصلة في مشروع إنشاء (المستشفى التركي)، سعة (400) سرير في محافظة كربلاء”، لافتة إلى أن “الأمر صدر وفق أحكام المادة (340) من قانون العقوبات”.

وكانت الهيأة قد أعلنت مطلع الشهر الجاري عن صدور أمر استقدام بحق وزير الصحة الأسبق على خلفية قضية مخالفات تتعلق ببناء مستشفى بسعة (400) سرير في محافظة بابل من خلال استبدال أجهزةٍ ومولداتٍ.