النفط تخطط لاستثمار 2600 مقمق من الغاز

يس عراق: بغداد

اكد وزير النفط إحسان عبد الجبار إسماعيل يوم السبت حرص الحكومة العراقية والوزارة لدعم مشاريع الطاقة النظيفة من خلال تنفيذ خطط ومشاريع كبيرة في مجال استثمار الغاز المصاحب للعمليات النفطية والعمل على تقليل وتحجيم الانبعاثات الهيدروكربونية وزيادة مشاريع انتاج الطاقة الكهربائية باستخدام الطاقة البديلة والتقليل من استخدام الوقود الثقيل.

وقال اسماعيل ان العراق اتخذ خطوات عملية للتحول تدريجياً نحو الطاقة النظيفة والمتجددة ، مشيرا الى دعم الحكومة والوزارة للاستثمارات في قطاع الغاز المصاحب وتحويله الى طاقة مفيدة من خلال اعتماد استراتيجية واضحة بالتعاقد مع شركات عالمية متخصصة في هذا المجال في محافظات البصرة وميسان وذي قار وتأسيس شركة غاز البصرة ، فضلاً عن التوقيع مع شركة توتال الفرنسية لمجموعة من المشاريع لاستثمار الغاز المصاحب بالاضافة الى مشاريع اخرى تقوم بها الوزارة ، وصولاً الى استثمار (2600) مليون قدم مكعب قياسي باليوم ضمن خطط وزارة النفط لاستثمار الغاز المصاحب من حقول المحافظات الجنوبية  ومن المؤمل انجازها قبل عام 2026″.

وأضاف ان المحور المهم الثاني لخطط العراق هو اضافة( 12 كيكا واط ) الى منظومة الطاقة الكهربائية الوطنية من خلال استخدام الطاقة البديلة (الشمسية) بالتعاقد مع شركات عالمية رائدة في هذا القطاع، والعمل على التحول الى استخدام الغاز في عمليات تشغيل المحطات بدلا من الوقود الثقيل لتقليل الانبعاثات والحفاظ على البيئة وهذا يقع ضمن اولويات الحكومة العراقية .

 

واكد وزير النفط رئيس المجلس الوزاري للطاقة ان العراق يلتزم بالاتفاقات والمواثيق الدولية التي تؤكد على الالتزام بالمعايير البيئة والصحية والمناخ والبحث عن افضل الوسائل لتحقيق هذه الاهداف والعمل على تطويرها حفاظاً على البيئة وصحة الإنسان وتساعد في تحقيق التنمية المستدامة.

 

يذكر ان هذه الورشة التي نظمتها منظمة الطاقة الدولية وزراء وخبراء في مجال الطاقة الدولية ومختصين ومراكز بحثية وعلمية ، تم خلالها مناقشة الجوانب الاقتصادية للتحول نحو الطاقة البديلة و الجوانب الفنية المتمثلة بالتكنولوجيا والخطط والدراسات المتعلقة بهذا الشان .