النفط يعاود للارتفاع مع تدهور محادثات السلام بين روسيا واوكرانيا

يس عراق: بغداد

عاودت أسعار النفط ارتفاعها، اليوم الأربعاء، على خلفية وصول محادثات السلام بين روسيا وأوكرانيا إلى طريق مسدود، الأمر الذي عزز مخاوف مرتبطة بالإمدادات في حين أبقت بيانات اقتصادية ضعيفة من الصين واليابان المكاسب محدودة.

وذكرت وكالة رويترز أن خام برنت زاد 48 سنتا أو 0.5% إلى 105.12 دولارات للبرميل، كما ارتفعت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط 28 سنتا أو 0.3% إلى 100.88 دولار للبرميل، وصعد الخامان القياسيان بأكثر من 6% أمس الثلاثاء.

واتهم الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أوكرانيا، أمس الثلاثاء، بعرقلة محادثات السلام، وقال إن موسكو لن تتخلى عما تسميها “عملية خاصة” لنزع سلاح جارتها.

وقالت وكالة الطاقة الدولية، أمس الثلاثاء، إنها تتوقع أن تسجل خسائر إنتاج النفط الروسي 1.5 مليون برميل يوميا في المتوسط في نيسان/ أبريل، مع زيادة الخسائر لما يقرب من ثلاثة ملايين برميل يوميا اعتبارا من أيار/ مايو.

وحذرت منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) من أنه سيكون من المستحيل تعويض خسائر الإمدادات المحتملة من روسيا، وأشارت إلى أنها لن تضخ المزيد من الخام.

كما تلقت أسعار النفط دعما من تقارير هذا الأسبوع تحدثت عن تخفيف جزئي لبعض قيود مكافحة كوفيد-19 الصارمة في الصين، غير أن المكاسب كانت محدودة، بسبب بيانات اقتصادية ضعيفة من الصين واليابان.