القائمة السوداء تكبل الخطوط الجوية العراقية.. العراق يعيد ملف المفاوضات لدخول الطيران إلى الأجواء الأوروبية

يس عراق: متابعة

أفـصـحـت وزارة الـنـقـل عـن مـسـاع جدية لإكمال متطلبات رفع الحظر عــن الــخــطــوط الــجــويــة الــعــراقــيــة المــمــنــوعــة مـــن دخـــــول الأجـــــواء الاوروبـــيـــة بـسـبـب وضــعــهــا فـي القائمة الـسـوداء لعدم استيفائها مـعـايـيـر المـنـظـمـة الـدولـيـة للطيران المــدنــي، وأشـــارت الــــوزارة إلــى أن الخطوط الجوية تمتلك أسطولا من 31 طائرة معظمها طائرات حديثة.

وقــال وزيــر الـنـقـل نـاصـر الشبلي في تصريح صحفي، إن “وزارتــه ومـن خلال لــجــان فـنـيـة تـعـمـل عــلــى تـطـبـيـق وتنفيذ المتطلبات والمعايير الدولية لــرفــع الــخــطــوط الــجــويــة الـعـراقـيـة مـن الـقـائـمـة الــســوداء الـتـي تشمل شــركــات الــطــيــران المــمــنــوعــة من دخـــول الأجــــواء الأوربـــيـــة”،

وبــيّن  أن “الـــوزارة تسير بخطى حثيثة لـرفـع الـحـظـر عـنـهـا لـيـعـود الـطـائـر الأخـضـر للتحليق مـن جـديـد في جـمـيـع عــواصــم الـــدول الأوروبــيــة والعالمية”.

ولفت وزير النقل، الى أن “وزارته جادة في تفعيل الاتفاقيات الثنائية السابقة بين سلطة الطيران المدني والاتحاد الأوروبـي لانطلاق الرحلات الى معظم الدول الأوروبية ومنها (ألمانيا والدنمارك والسويد وبـريـطـانـيـا) بـعـد وضــع الـخـطـوط الجوية العراقية في القائمة السوداء بـسـبـب عـــدم الالـــتـــزام بـالمـعـايـيـر الدولية”.

ونوه بـأن “الــخــطــوط الــجــويــة الــعــراقــيــة تمتلك أسـطـولا مـن 31 طـائـرة معظمها طائرات حديثة”، مردفاً أن “الــطــائــرات المــوجــودة تسد حاجة الخطوط الجوية العراقية، وهـنـاك مـسـاع لرفع الحظر عن دول أوروبــــا ودعـــم الأســطــول الجوي العراقي بإدامة الطائرات وفتح خطوط لتشغيل الطائرات الـجـاثـمـة فـي المـطــارات العراقية بسبب الحظر المفروض عليها”.

وأوضـــح الـشـبـلـي، أن “الـــوزارة تــعــمــل عــلــى تـفـعـيـل عــقــد مـع شركة (بوينغ) وقعته الحكومة العراقية بهدف تعزيز أسطول الطائرات العراقية ضمن العقد المــبــرم مــع الــشــركــة المــذكــورة، ويــتــضــمــن تــجــهــيــز الـــعـــراق بالطائرات ضمن فترات محددة وحــســب الــحــاجــة المـسـتـقـبـلـيـة للخطوط الجوية العراقية”.

وكـــانـــت أوروبــــــا قـــد حــظــرت الخطوط العراقية فوق أراضيها عــــــام 2015 بـــســـبـــب عـــدم اسـتـيـفـائـهـا مـعـايـيـر المـنـظـمـة الدولية للطيران المـدنـي، بعد أن طـلـبـت وكــالــة ســلامــة الـطـيـران الأوروبـيـة “EASA “عـام 2014 مـنـع طــيــران الــخــطــوط الـجـويـة العراقية بشكل مؤقت لمخالفتها شروط ومعايير السلامة.

الرفع الجزئي

وقرر الاتحاد الأوربي، في تاريخ 13 من نيسان الماضي، رفع الحظر جزئياً على طيران الخطوط الجوية العراقية لنقل العراقيين العالقين في أوروبا.

وقال مدير مكتب وزير الخارجية منهل الصافي لوكالة الأنباء الرسمية، إن “الوزارة عملت طيلة الأيام الماضية للحصول على استثناءً لطائرات الخطوط الجوية العراقية من الحظر الأوروبي المفروض عليها مسبقاً، وذلك لنقل العراقيين العالقين في أوربا وإعادتهم للوطن”.

الطائرات العراقية تدخل إسبانيا

ودخلت طائرة الخطوط الجوية العراقية، أواخر نيسان الماضي، الاجواء الاسبانية لأول مرة منذ سنوات، بسبب الحظر الاوروبي المفروض على الخطوط الجوية العراقية.

واظهر مقطع فيديو رصدته “يس عراق”، الطائر الأخضر وهو يحط في إحدى المطارات الاسبانية ضمن رحلة استثنائية لغرض اعادة العراقيين العالقين هناك.

رفع الحظر جزئيًا عن الخطوط الجوية العراقية في أوروبا

 

الطائرات العراقية تلامس أجواء أوروبا بعد سنوات من “المنع”.. الطائر الأخضر يحلق فوق أسبانيا بعد أيام من دخول ألمانيا