الواقع الصحي في العراق الى الهاوية.. وفاة طفلة بسبب إبتلاعها “لب الجوز” القصة كاملة

الديوانية: يس عراق

توفيت طفلة من اهالي محافظة الديوانية تدعى “رفيف”، وذلك بسبب ابتلاعها لب بذرة الجوز، وفقاً لما روته والدة الطفلة.

وتقول والدة الطفلة، إن “ابنتها رفيف اكلت لب الجوز وتعرضت لحالة إختناق وتم إسعافها إلى مستشفى الديوانية التعليمي تحديداً صالة الطوارئ حيث تم التعامل معها من الممرضين والأطباء الموجودين بحسب ما موجود في فمها دون جدوى وكان ذلك في ما يقارب الساعة 10 ليلاً المصادف يوم الأحد الماضي”.

واضافت “تم الإتصال بالطبيب الاختصاص الخفر الدكتور “اسامة” من قبل اطباء الطوارئ لكونه خفر في حينها لكنه لم ياتي لكشف عن الحالة حيث كان يدير الامور غيبياً نقلاً عن طريق الهاتف وتم إبلاغه بأن الحالة حرجة وكل من في الردهة تعاطفوا معها لإنها طفلة صغيرة واخبروه بحالتها، و صارت تقريبا ساعة الـ 11 ليلاً اتصل بهم وقال يجب ان تحولوها الى مستشفى الصدر بالنجف من اجل “الناظور”.

وتوضح الام قائلة “والله والله والله ساعة كاملة ننتظر من اجل الانتهاء من اجراءات الإحالة للساعة الـ12 بعد منتصف الليل، اردنا الذهاب للنجف، وقالوا يجب ان ناخذ موافقة من النجف، و هذا إلي جعلنا ننتظرهم، ولم ناخذها بسيارتنا لان الطفلة تتنفس على الأوكسجين، ويجب تدخل الاسعاف”.

وتابعت “وبعد ربع ساعة قالوا ان مستشفى الصدر إعتذر عن استقبالها، ويجب احالتها الى بغداد في مدينة الطب، مشيرة الى انهم “رفضوا منح ذوي الطفلة سيارة اسعاف حتى على حسابها الخاص، كما ان الطبيب لم يكلف نفسه من اجل معاينة الطفلة بحجة عدم امتلاكه “ناظور”.

وختمت الام القصة قائلة “بقينا على هذه الحال حتى ماتت الطفلة بين ايدينا عند الساعه الـ 1 والنصف بعد منتصف الليل”.