اليابان تدرس استئناف السياحة الوافدة بشكل محدود

يس عراق – بغداد

تدرس الحكومة اليابانية استئناف السياحة الوافدة على أساس محدود ابتداء من الربيع، إذ تستعد طوكيو لاستضافة دورة الألعاب الأولمبية الصيفية المؤجلة.

وذكرت صحيفة أساهي دون أن تذكر مصادر، إن إدارة رئيس الوزراء يوشيهيدي سوجا تميل إلى السماح لمجموعات سياحية صغيرة من دول آسيوية يتم فيها السيطرة بشكل جيد على إصابات فيروس كورونا، مثل الصين وتايوان.
وطرحت حكومة سوجا برنامج دعم لإنعاش السياحة المحلية التي أصبحت محركا رئيسيا للنمو الاقتصادي في السنوات الأخيرة، لكن البرنامج تعرض لانتقادات نظرا لمكافحة اليابان لموجة ثالثة من الإصابات بفيروس كورونا.
وارتفعت الإصابات الجديدة إلى مستويات قياسية في طوكيو وأوساكا. كما ارتفع عدد الحالات الخطيرة على الصعيد العام إلى مستوى قياسي.
أولمبياد طوكيو
كان من المقرر إقامة دورة الألعاب الأولمبية الصيفية في طوكيو هذا العام ولكن تم تأجيلها إلى عام 2021 بسبب جائحة كوفيد-19.
قدر منظمو أولمبياد طوكيو 2020 تكلفة التأجيل إلى 23 يوليو/تموز 2021 بـ 294 مليار ين أي نحو 2.83 مليار دولار.
تتوزع تكلفة تأجيل الأولمبياد بواقع 1.5 مليار دولار إضافية لعمليات التشغيل و900 مليون دولار مخصصة للإنفاق على تدابير مكافحة جائحة كورونا العام المقبل.
سيتم دفع هذه التكاليف الإضافية بالتعاون بين اللجنة المحلية المنظمة وحكومة العاصمة اليابانية والحكومة المركزية في البلاد.
من المتوقع أن تدفع اللجنة المنظمة 203 مليارات ين أي ما يعادل 990 مليون دولار والحكومة المركزية 71 مليار ين أي 682.6 مليار دولار، بينما تدفع حكومة العاصمة طوكيو 120 مليار ين أي 1.15 مليار دولار.
أظهرت استطلاعات أن الغالبية تؤيد تأجيل الالعاب مجددًا أو إلغاءها. ويبدو أن الحماس للأولمبياد قد تضاءل في اليابان، حيث وجدت استطلاعات الرأي خلال الصيف أن واحدًا فقط من كل أربعة يابانيين يريد أن يشاهد الألعاب.