امرأة تعترف بترأسها عصابة للاتجار بالاعضاء البشرية في بغداد

بغداد: يس عراق

صدقت محكمة تحقيق الرصافة – اللجنة التحقيقية المختصة بالنظر بقضايا ‏مديرية مكافحة إجرام بغداد اقوال عصابة يديرها رجل وامرأة متخصصة ‏بالاتجار بالأعضاء البشرية.

وذكر بيان صادر عن المركز الاعلامي لمجلس القضاء الاعلى وتلقت “يس عراق” نسخة منه، أن “المتهمين اعترفوا امام القاضي المختص بان امرأة تقود عصابة في احد مناطق بغداد ‏تستغل حاجة المواطنين للمال من اجل الاتجار بأعضائهم البشرية (الكلى‏‏) مقابل مبلغ مالي يصل الى 7 ملايين دينار عراقي”.

وأضاف البيان، أن “المتهمين اعترفوا بالتحقيق القضائي بتنفيذهم العشرات ‏من العمليات خلال الفترة الماضية”، مشيرا إلى ان “توقيفهم يأتي استنادا لاحكام المادة 18 من قانون ‏عمليات زرع الاعضاء البشرية ومنع الاتجار بها”.‏