امير الكويت يتعهد بحثِّ الدول على الإيفاء بالتزاماتها المتعلقة بمؤتمر المانحين للعراق

بغداد: يس عراق

تعهد امير دولة الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح ،اليوم ان لاحد، بحثِّ الدول على الإيفاء بالتزاماتها المتعلقة بمؤتمر المانحين للعراق، الذي عقد في الكويت العام الماضي.

جاء ذلك خلال لقاء جمع رئيس مجلس النواب العراقي محمد الحلبوسي مع أمير الكويت .

وأفاد المكتب الإعلامي لرئيس مجلس النواب في بيان تلقت “يس عراق” نسخة منه، بأن “الحلبوسي والوفد المرافق له، التقى اليوم الأحد، سمو أمير دولة الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح؛ لمناقشة سبل استثمار الأموال التي خُصصت لإعادة إعمار العراق في مؤتمر الكويت الدولي للمانحين”.

وأضاف البيان “في مستهلِّ اللقاء نقل تحيات رئيس الجمهورية والوزراء وممثلي الشعب إلى دولة الكويت حكومةً وشعبًا، مبدياً حرص العراق على تعزيز العلاقات بين البلدين الشقيقين الجارين في المجالات كافة”.

وثمَّن الحلبوسي “مواقف الكويت وسمو الأمير الداعمة للعراق في المؤتمر الدولي للمانحين، مؤكداً ضرورة تفعيل مشاريع الإعمار التي تدعم الحكومة العراقية لتلبية حاجات المواطن”، وفقاً لما ورد في البيان.

وتابع “نحن جئنا إلى دولة الكويت مع المسؤولين التنفيذيين في الحكومة؛ لمناقشة الملفات المتعلقة بالمشاريع الخاصة بإعادة إعمار العراق من المنح التي خُصصت في مؤتمر الكويت الدولي، ولا سيما المتعلقة بمجال الصحة والتربية في المحافظات كافة، داعيًا إلى تشكيل لجان مشتركة لدراستها والبدء بتنفيذها”.

كما قدَّم الأمين العام لمجلس الوزراء والمحافظون عرضاً للمشاريع التي تحتاجها المحافظات، منها ما يتعلق بالخدمات والبنى التحتية، ولا سيما المدن المحررة من تنظيم داعش.

من جانبه قال أمير دولة الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح خلال اللقاء “إننا مستعدون دائما لمساعدة العراق والوقوف معه، وإن الكويت ستعمل ما بوسعها للإيفاء بالتزاماتها المقررة في مؤتمر الكويت الدولي للمانحين، كما ستسعى إلى حثِّ الدول على الإيفاء بالتزاماتها”، متمنياً “للعراق حكومة وشعبا المزيد من الاستقرار والتقدم”.

وأمس السبت، وصل رئيس مجلس النواب العراق إلى الكويت في زيارة رسمية يرافقه وفد يضم عددًا من النواب وعشرة محافظين وكبار المسؤولين.