انقطاع الاوكسجين في مشفى اردني يتسبب بـ7 وفيات ووزير الصحة يستقيل

يس عراق: متابعة

قدّم وزير الصحة الأردني نذير عبيدات استقالته لرئيس الوزراء على خلفية حادثة انقطاع الاوكسجين لمدة ساعة في مستشفى السلط جراء انتهاء المخزون، أدّت الى 7 وفيات من مرضى كورونا، مشيراً إلى أنه يتحمّل مسؤولية ما جرى، فيما ذهب الملك عبد الله إلى زيارة المستشفى.

 

وأضاف في مؤتمر صحفي عقده في مستشفى الحسين، “حدث انقطاع للأوكسجين لمدة ساعة عن أقسام العناية الحثيثة في المستشفى، وتم اتخاذ عدد من الإجراءات منها وضع أوكسجين بديل، ولكن نتيجة هذا الخلل حدثت ست وفيات، والتحقيق ما زال جارياً”.

 

كما أكّد أن الموت لا يوجد له مبرر وسيتم محاسبة المقصرين، مشيراً إلى وجود لجنة من النيابة العامة ستتولى التحقيق في هذا الموضوع للوقوف على أسباب هذه الوفيات.

 

كذلك لفت إلى أن التحقيق سيكون فنياً وصحياً حول ما حدث في المستشفى.

 

هذا ووصل الملك الأردني إلى مستشفى السلط ويلتقي المواطنين بعد وفاة مرضى الكورونا.

 

مراسلة الميادين في عمّان أفادت بارتفاع عدد الوفيات في مشفى السلط الى 7 هم 4 رجال و3 نساء، مشيرةً إلى أن اجتماع طارئ للحكومة الاردنية حالياً لبحث الأزمة بعد توجيه دعوة لتحقيق فوري.

 

كما أشارت مراسلتنا إلى رفع حالة التاهب القصوى في جميع مستشفيات البلاد تحسبا لاي خطأ مماثل.

 

وأضافت أن نقص الأكسجين استمر لساعة كاملة وهو ما أدى إلى الوفيات.

 

وأفادت بأن هناك غضباً عارماً بين المواطنين المتضررين الذين دعوا الى محاسبة المسؤولين، مؤكدةً أن السلطات الاردنية ستمدد الليلة الحظر الليلي لمواجهة تفشي كورونا.