ايرثلنك تحدد سببًا لضعف الانترنت في العراق.. وتكشف الموعد الذي سيغطى 90% من العراق بالكابل الضوئي

يس عراق: بغداد

كشف نائب الرئيس التنفيذي لشركة ايرثلنك الدكتور علاء جاسم، الخميس، عن وجود أكثر من ١٠٠ شركة انترنت غير مرخصة في العراق، فيما اكد وجود 23 شركة مرخصة لدى الحكومة العراقية.

 

وقال جاسم، خلال جلسة حوارية اون لاين، إن “العراق يملك  23 شركة رسمية، وأكثر من 120 شركة غير رسمية وهذا هو السبب الاساسي بكل مشاكل قطاع الانترنت”.

 

وأوضح أن “اي شخص يستطيع تأجير مكتباً له، ويضع لافتة لاسم الشركة ويبدأ بشراء الانترنت من الوزارة او من احد شركاء الوزارة او بواسطة التهريب، ويبدأ بالبيع بشكل طبيعي بدون وجود رخصة عمل”، مبيناً أن “وجود ١٠٠ شركة غير رسمية بمعنى إمكانية وجود ١٠٠ برج في منطقة واحدة وهذا عائق كبير للشركات الكبيرة والمسجلة رسمياً”.

 

واكد ان “اي مختص في أي بلد في العالم يسمع بوجود 100 شركة في العراق سيقول من المستحيل تقديم خدمة انترنت جيدة فيه”، مشيراً الى أن “وجود عدد كبير من الشركات غير المرخصة يعني أن هذه الشركات لا تدفع ضمان ولا تأمين ولا ضريبة مبيعات وبالتالي فان كلف التشغيل لديهم أقل من كلف الشركات الكبيرة بنسبة 20 الى 40 بالمئة، وفي حال حصولهم على الانترنت بطريقة التهريب، فإن الكلفة اقل من الشركات الكبيرة بنسبة 60% أو أكثر”.

 

ولفت الى أن “الحل الوحيد للقضاء على كل هذه المشاكل هي خدمة FTTH، ونحن أطلقنا هذه الخدمة في زيونة وبدأنا بألفي منزل وكانت ايرادات الوزارة أعلى بثلاثة أضعاف عن الإيرادات السابقة”، مستطرداً بالقول إن “الشهرين القادمين سنفتتح 15 منطقة جديدة والشهرين الي بعدها سنفتتح 65 منطقة اخرى، وخلال 3 سنوات سيكون أكثر من ٩٠% من العراق مغطى بهذه الخدمة”.