اھم العوامل المؤثرة على اسعار النفط

كتب رائد العبيدي – رئيس مهندسين في شركة نفط الشمال:

اھم العوامل المؤثرة على اسعار النفط :
١-حجم الاحتیاطي النفطي :
یمكن تحدید مدى ندرة النفط الخام في ضوء الاحتیاطي المؤكد للنفط الخام ، عندما یزید الجیولوجیون من تقدیراتھم لحجم الاحتیاطي فأن ندرة المورد النفطي سوف تقل مما یدفع المنتجین الى اعادة النظر بكلفة المستخدم باتجاه تخفیضھا فینخفض سعر النفط الخام .
٢-النفط الخام الاصطناعي :
یتضمن النفط الصخري وماشابه.
٣- العرض والطلب على النفط
4. معدل النمو الاقتصادي :
لأن التوقع بارتفاع معدل النمو الاقتصادي یؤدي الى زیادة الطلب على النفط الخام مما یدفع بالسعر نحو الارتفاع .
5-سعر صرف الدولار الامریكي :
یتم تسعیر النفط الخام بالدولار ولذلك فأن أي تغير في سعر صرف الدولار يؤثر بشكل مباشر في سعر النفط الخام .
6-انتشار المضاربة على النفط:
وتقوم عملیات المضاربة في النفط على أساس التوقعات المستقبلیة للأسعار والتي ترتكز الى مجموعة من المتغیرات الاقتصادیة الكلیة وكذلك السیاسیة و المناخیة، وعندما تشیر ھذه التوقعات حول المتغیرات المؤثرة في النفط الى احتمال ارتفاع الأسعار یبدأ المضاربون في شراء النفط فترتفع أسعاره بصورة أكبر، وعندما تنعكس تلك التوقعات تبدأ عملیات بیع النفط فتنخفض أسعاره بصورة اكبر، وھو ما یؤدي الى زیادة نطاق التقلبات السعریة في النفط بفعل اتجاھات المضاربة.
7-مستوى المخزون العالمي من النفط وخاصة (المخزونات الأمريكية):
ان الارتفاع في مستویات مخزون النفط الخام أو المنتجات المكررة یدل على أن العرض یفوق مستوى الطلب، وغالبا ما یكون لھذا تأثیر سلبي على الأسعار والعكس صحیح .
8 – العوامل السیاسیة :
أن أي تغیر في الأوضاع السیاسیة في ھذه المنطقة ینعكس بشكل مباشر على الأسعار العالمیة للنفط الخام.
9 -التقلبات في المناخ :
بما أن النفط ھو المدخل الرئیس في عملیات تولید الطاقة فان التغیرات العنیفة في درجات الحرارة من حیث ارتفاعھا أو انخفاضھا یترتب علیه ارتفاع أو انخفاض الطلب على الطاقة لأغراض التدفئة بالذات، وھو ما یؤدي الى ارتفاع أو انخفاض الطلب على النفط، الأمر الذي ینعكس بشكل مباشر في أسعار النفط الخام .