بالأرقام: ايار المنصرم كان الأكثر سخونة منذ 39 عامًا.. و2020 سيكون ضمن الأعلى حرارة منذ زمن

يس عراق: متابعة

قال خبراء المناخ في الاتحاد الأوروبي، إن شهر أيار الماضي كان الشهر الأكثر سخونة على مستوى العالم، للشهر نفسه، منذ بدء عملية رصد درجات الحرارة عالميا في عام 1981، قبل 39 عاما، وهو الأحدث في سلسلة ما تمَّ تسجيله، حسب مقاييس باحثي المناخ في الاتحاد الأوروبي.

وذكرت خدمة “كوبرنيكوس” للتغير المناخي، وهي مؤسسة لرصد درجات حرارة الأرض تابعة للاتحاد الأوروبي، أن متوسط درجة حرارة الهواء السطحي العالمي في أيار جاء أعلى بمقدار 0.63 درجة مئوية عن متوسط درجات الحرارة لشهر أيار المسجلة من 1981 إلى 2010.

وأضافت المؤسسة، التي تعتمد إلى حد كبير على بيانات الأقمار الصناعية، أن أكبر قفزات أعلى من متوسط درجات الحرارة في أيار تمَّ تسجيلها فوق ألاسكا والقارة القطبية الجنوبية (أنتاركتيكا) وأجزاء من سيبيريا، حيث كانت أعلى بـ10 درجات مئوية.

وكان متوسط درجات الحرارة العالمية للأشهر الـ 12 حتى 31 أيار أعلى بنحو 0.7 درجة مئوية، وهو ما يعادل أكثر 12 شهر دفئاً، تمَّ تسجيلها من تشرين الأول 2015 إلى أيلول 2016.

ومن المتوقع أن يكون عام 2020 من بين أكثر عشر سنوات سخونة على الإطلاق مع احتمالية أن يصنف بنسبة 98% في المراكز الخمسة الأولى.

المصدر: كوبرنيكوس للتغير المناخي