بالأرقام: حراك “شديد” يرفع النشاط في المنافذ الشرقية إلى الأضعاف.. كم حصة تصدير بغداد إلى طهران؟

يس عراق: بغداد

حراك عالي الناشط، يدور مؤخرًا في المنافذ الحدودية بين العراق وإيران، في استعدادات لارتفاع النشاط التجاري إلى اضعاف معدلاته الحالية، لتصل أكثر من 30 ألف شاحنة اسبوعيًا، قد يصل حصة العراق منها نحو ألفي شاحنة فقط للتصدير الى ايران عبر منفذ “قاسم سليماني”. 

3 منافذ اعلنت إيران خلال اليومين الجاريين، عن رفع طاقة المرور فيها إلى مئات الشاحنات على مدار اليوم، بعد رفع القيود وتحويلها من فتح لمدة يومين في الاسبوع إلى طيلة ايام الاسبوع.

 

معبر جذابة من 30 إلى 170 شاحنة يوميًا!

أعلن متحدث مصلحة الجمارك الايرانية روح الله لطيفي، عن تشغيل یومي لمعبر “جذابة” الحدودي مع العراق والواقع جنوب غربي البلاد لتصدير السلع.

ونقلت وكالة فارس الايرانية عن لطيفي قوله، إنه “وبعد تشغيل تجريبي لعدة أسابيع، اتفق مديرا جمارك جذابة الايراني والشيب العراقي على تنفيذ الاجراءات الجمركية على مدار الاسبوع بغية تصدير السلع”.

 

ونوه المتحدث الى أن “المعبر كان يعمل تجريبيا كسائر المعابر العراقية يومي الاحد والاربعاء فقط”، مؤكدا أنه “خلال الفترة التجريبية كانت تمر نحو 30 شاحنة عبر منفذ جذابة الحدوي يوميا والان قد بلغ نحو 170 شاحنة غالبيتها تحمل الفواكه والخضروات والمواد الانشائية”.

 

يذكر أن المعبر الايراني “جذابة”، آخر معبر مغلق مع العراق، حيث تمت إعادة افتتاحه بعد إغلاق استمر ستة أشهر جراء تفشي فيروس كورونا، وبذلك فان جميع المعابر المشتركة بين البلدين تم فتحها مجددا امام الحركة التصديرية.

 

الشلامجة يستعد لاستقبال 300 شاحنة يوميًا

من جانبه، اكد مساعد رئيس منظمة منطقة اروند الحرة لشؤون الاستثمار علي موسوي أن العراق رفع القيود الزمانية لتصدير البضائع الايرانية من منفذ شلامجة الحدودي ومن الان فصاعدا سيتم تصدير البضائع من هذا المعبر يوميا.

 

وقال موسوي في تصريحات أن “نشاط معبر شلامجة التجاري الحدودي سيكون يوميا اعتبارا من اليوم السبت 12 ايلول بحسب اعلان العراق وموافقة رئيس الوزراء العراقي، وينشط هذا المعبر الحدودي طيلة ايام الاسبوع لتصدير البضائع الى العراق”.

 

واضاف ان “صادرات البضائع الايرانية من منفذ شلامجة تجري يوميا كما كانت سابقا، بدل يومي الأحد والأربعاء وان القيود الزمانية لم تعد موجودة في هذا المعبر الحدودي”، مشيرا إلى أن “معبر شلامجة جاهز لتقديم الخدمات للتجار والناشطين خلال الأسبوع لتصدير البضائع إلى العراق”.

 

وصرح مساعد شؤون الاستثمار في منظمة منطقة اروند الحرة، ان “كمية البضائع التي تدخل حدود شلمجة للتصدير الى العراق تبلغ في المتوسط 300 شاحنة يوميا”.

 

 

منفذ سليماني يستعد لاستقبال 1750 شاحنة عراقية في الاسبوع

وكشف مدير عام جمارك محافظة ايلام روح الله غلامي اليوم الاحد ان منفذ مهران الدولي منفذ (الفريق قاسم سليماني) والذي كان نشاطه يقتصر على يومي الاحد والاربعاء من كل اسبوع اصبح يقدم خدماته بعد موافقة العراق على مدار ايام الاسبوع .

ونقلت وكالة “ارنا” الايرانية الرسمية عن غلامي قوله ان “العراق كان قد وافق في وقت سابق على نشاط المنفذ تجاريا يومين في الاسبوع وبعدها زاد نشاطه لأربعة ايام و اخيرا تقرر ان يكون نشاط المنفذ تجاريا على مدار ايام الاسبوع.”

 

وبين سيكون منفذ مهران الدولي مفتوحا طيلة ايام الاسبوع لاستقبال 250 شاحنة عراقية يوميا لنقل البضائع التصديرية، وتابع قائلا ان هذا القرار سيرفع من حجم الصادرات من هذه الحدود من 500 شاحنة إلى 1750 شاحنة عراقية اسبوعيًا.

 

ويقع منفذ مهران الحدودي على بعد۹۱ كيلومترا جنوب غرب ايلام بمحاذاة العراق.