“بالاثبات” نجل شقيق عالية نصيف يحمل هويات انتساب لأربع جهات حكومية.. هل منحت له رسميا.. أم حصل عليها بالتواطؤ..؟

خاص: يس عراق

لا تزال قصة اعتقال نجل شيقيق النائبة عالية نصيف تشغل الاوساط  الشعبية من من ناشطين واعلاميين ومثقفين نظرا لتعدد وتداخل الجهات التي يرتبط بها المدعو محمد جعفر نصيف.

نجل شقيق نصيف يحمل هويات انتساب لـ4 جهات حكومية

تظهر الهويات التي يحملها جعفر نصيف الانتساب الى أربع جهات حكومية وهي موظف في النزاهة وسكرتير أحد النواب في البرلمان وموظف في وزارة النقل واخرى صادرة عن غرفة تجارة بغداد للمواد الكمركية.

ناشطون واعلاميون: هل منحت الوثائق لنجل شقيق نصيف رسميا أم بالتواطؤ..؟

ويتساءل ناشطون واعلاميون عن الية منح هذه الهويات لنجل شقيق نصيف هل تمت رسميا بموافقة الجهات الحكومية الاربع التي تظهر الهويات الثبوتية انتسابه لها، ام أنه حصل عليها بتواطؤ من داخل هذه المؤسسات نظرا لصله قرابته “بعمته” النائب عالية نصيف التي تتمتع بحصانة نيابية.

وكان مكتب المفتش العام في وزارة الداخلية اعتقل محمد جعفر نجل شقيق النائب عالية نصيف بـتهمة السمسرة والإبتزاز في المصارف وتهريب النفط ولآثار

وضبط بحوزة المعتقل، 4 هويات حكومية، الاولى بصفة موظف في النزاهة، والثانية بصفة سكرتير نائب في البرلمان، والثالثة صادرة عن غرفة تجارة بغداد المواد الكمركية والاخيرة عن وزارة النقل.

من جهتها قدمت النائبة عالية نصيف شكوى الى مجلس القضاء الاعلى , معتبرة ان مفتشية وزارة الداخلية قامت باختطاف ابن شقيقها ونزع اعترافات من اجل اعداد قضية كيدية بـحسب قولها.