بالارقام والحقائق..خمسة تطورات لنهاية كورونا

متابعة يس عراق:

رغم التصاعد المضطرد لأرقام اصابات ووفيات وباء كورونا حول العالم، منذ اكتشافه لأول مرة في اقليم ووهان الصيني في ديسمبر/ كانون الاول 2019، الا ان العلماء بدأوا بالتعرف عن نقاط الضعف في الفيروس ووسائل الوقاية.

ويمكن استعراض بعض التطورات الايجابية منها:

  1. وفيات كورونا حتى الآن 15 ألف شخص تقريبا، ما يشكل 1% من عدد الإصابات، البالغة نحو 350 ألف شخص، وهو الاقل بالمقارنة مع فيروسات اخرى، مثل سارس في العام 2003 والذي قتل 10% من المصابين، بينما قضى إيبولا على 90% من مصابيه خلال عامي 2014 و2016.

 

 

 

2. يُصر العلماء ان الجسم يستطيع القضاء على الفيروس بلا علاج او مساعدة خارجية، وهذا يضع شروطاً محددة، منها صلابة المناعة، وهنا نصل الى الجزء الاسهل، تقوية المناعة وتعزيز الدفاعات يأتي عبر تنازل الاطعمة مثل الحمضيات واللوز والثوم والبروكلي والكركم والزبادي.

 

3. أثبتت بعض الأدوية نجاعتها في القضاء على الفيروس، من بينها دواء ياباني تم تجريبه سريريا في ووهان، بؤرة تفشي الفيروس في الصين، فيما تختبر الصين 5 لقاحات على أمل أن يكون أحدها جاهزا للاستعمال في أبريل/ نيسان المقبل، فضلا عن إعلان شركة أدوية ألمانية وأخرى أميركية عن تطوير لقاح ضد فيروس كورنا، سيكون متاحا للتجارب السريرية في الصيف المقبل على أبعد تقدير.

 

4. البيانات الطبية التقديرية تستند الى عدد المتعافين حتى الان، حيث تقول ان عددهم حوالي 100 ألف شخص، اي أن 99% من المصابين سيتماثلون للشفاء، وستبقى اعداد الحالات الحرجة ضئيلة للغاية.

 

 

5. عمليات العزل الذاتي والحجر الصحي للمشتبه في إصابتهم تُثبت نجاعتها بشكل كبير في وقف تفشي الوباء على نطاق واسع، حيث انخفضت نصبت الإصابات لأول مرة إلى النصف في الاقليم الايطالي المنكوب لومبارديا.