بالتزامن مع “بوادر الجفاف”.. الملوحة تغزو مياه البصرة مجددًا

يس عراق: بغداد

افادت قائممقامية قضاء الفاو اقصى جنوب البصرة اليوم الجمعة بحصول ارتفاع بنسب الملوحة في المياه الواصلة للقضاء الى 2800 (TDS) ما ينذر بخطر ارتفاعها بصورة أكبر خلال الايام المقبلة.

ووصف القائممقام وليد الشريفي في تصريحات نسبة الملوحة المذكورة بغير القليلة وبإمكان المواطنين الشعور بها في المياه الواصلة الى منازلهم في ظل عدم وجود اي حلول واقعية لتحلية المياه.

فيما قال عدد من المواطنين في قضاء الفاو ان نوعية المياه الواصلة الى منازلهم تتذبذب بين المالحة جداً والاعتيادية لكنها بكلا الحالتين غير صالحة للاستهلاك البشري، فيما بينوا ان وضعية المياه لديهم لم تحل منذ سنوات حيث انهم يعانون ارتفاع نسب ملوحتها في كل صيف ويعتمدون على مياه (RO) في استخداماتهم وشراءها من اصحاب الحوضيات.

 

هذا واعلنت وزارة الموارد المائية، في الثلاثين من الشهر الماضي، بأن وضع الخزين المائي مطمئن ويؤمن الخطة الزراعية الصيفية رغم قلة الأمطار خلال فصل الشتاء على عكس ماكان متوقعا، وفيما أعربت عن قلقلها من وضع نهر ديالى الذي تأتيه المياه من إيران في ظل وجود نقص في واردات نهر (سيروان) المغذي الرئيسي لسد دربندخان، اشار مستشار الوزارة عون ذياب الى أن هذا التراجع في كميات المياه الواردة قد يقف عائقا أمام إضافة محاصيل جديدة للخطة الزراعية ضمن حوض ديالى.