بالصور: اللواء الركن حامد الزهيري يروي قصة “مهمة سرية” حول “هدف خطر” نفذها دون ارتداء القيافة والرتبة

يس عراق: بغداد

نشر اللواء الركن حامد الزهيري، صورا دون ارتداء القيافة العسكرية، وصفها بـ”أغرب” صور له خلال فترة خدمته الميدانية، فيما كشف عن كواليسها، وتفاصيل العملية التي كان ينفذها في حينها.

 

وقال الزهيري في تدوينة رصدتها “يس عراق”: “قد تكون هي أغرب صور لي خلال فترة خدمتي في الميدان حينما كنت آمراً لأحد ألوية المشاة في الجيش العراقي الباسل”.

واضاف: “في الصورة الأولى يوجد (3) ضباط وجميعنا (لا نرتدي الرتب وقيافة البعض منا غير نظامية لأن المهمة تتطلب ذلك)”.

واشار إى أن “هذه الصورة وصلتني من صديق و أنا حقيقة أحتفظ بالصور المتبقية وأضيفها للمنشور وهما الصورتين (2، 3) !! كي لا يتصور البعض بأنها مخالفة لضوابط إرتداء قيافة الميدان (كما سألني الصديق باعث هذه الصورة على الخاص)”.

وبين إن “الموضوع حدث بعد معلومات وصلت عن هدف خطر جدًا سيدخل قاطع المسؤولية في وقت متأخر من الليل ولكوني أعرف الهدف (اسمًا و رسمًا) فأني هنا قد مثلت دور (المخبر السري وليس آمر اللواء) ووقفت أنتظر مروره لإلقاء القبض عليه”ِ.

وتابع: “حكمة أنا مؤمن بها قالها المارشال مونتغمري : (في الحرب مع العدو كل شيء مباح) لذا أنا قد (أبحت) لنفسي هذا الشكل من أجل نجاح المهمة.”