بالصور.. تطور جديد في تظاهرات واسط يلملم حادثة الجامعة ويغيّر مسار “الدوام”

تعتبر واسط من المحافظات التي شهدت مؤخرا كمثيلاتها من البصرة وذي قار وبغداد تطورات أمنية لاسيما في التظاهرات التي انطلقت شرارتها في الأول من تشرين الأول الماضي وعرفت بـ “ثورة اكتوبر”.

فمنذ الخامس والعشرين من شهر تشرين الاول والى يوم امس لم تكمل مدارس الكوت حصتة واحدة من المواد الدراسية بسبب الشد والجذب بين الأجهزة الأمنية من جهة وما يعرف بـ” فرقة مكافحة الدوام” التي ولدت وبقيت في واسط بمدينة الكوت تحديدا دون ان تنتقل لباقي المحافظات.

واليوم وبعد حادثة حرق باب جامعة واسط بداية الاسبوع الحالي بادر متظاهرو واسط بحث الطلبة على الالتزام بالدوام ووزعوا الورود والاعلام العراقية على الكوادر التعليمية والطلبة “.