“بالصور”.. حملة واسعة من “التنمر والسخرية” تطال قائد المنتخب العراقي وعائلته

بغداد: يس عراق

انتقدت عشرات الصفحات على مواقع التواصل الاجتماعي قائد المنتخب العراقي جلال حسن، وحملته مسؤولية الخسارة امام البحرين في نهائي غرب اسيا التي اقيمت في كربلاء يوم امس الاربعاء.

وخسر اسود الرافدين بهدف دون رد امام البحرين، الذي استطاع خطف اللقب من العراق، الذي يحتضن البطولة على ارضه وبين جمهوره.

وطالب متابعون باقصاء جلال حسن من المنتخب باعتباره غير مؤهل لقيادته، وذلك ضمن حملة قاسية تميزت بالتنمر والسخرية من اللاعب وذويه الى درجة كبيرة.

ورصدت “يس عراق” عدد من الصور التي تشهد حملات السخرية التي تعرض لها حارس المنتخب خلال ساعات قليلة جداً.

الصور:

وجلال حسن ؛ من مواليد 18 مايو 1991 في بغداد، العراق، هو حارس مرمى ولاعب كرة قدم عراقي بدأ مسيرته الرياضية عام 2009 مع نادي كربلاء، ويلعب حاليا مع نادي الزوراء الرياضي.