“بالصور” نزاع قديم يوقظ “دكة عشائرية” على منزل مدير الدفاع المدني.. روايات مختلفة حول نزاع الفضيلية

خاص: يس عراق

تعددت الروايات حول خلفية النزاع العشائري  الذي اندلع في منطقة الفضيلية جنوب شرقي بغداد وادى الى احتراق منزل مدير الدفاع المدني اللواء كاظم بوهان ومقتل نجله وابن شقيقه خلال النزاع.

مصادر: منزل بوهان تعرض الى “دكة عشائرية”

حيث تشير مصادر الى ان منزل بوهان تعرض، الاربعاء، الى هجوم مسلح “دكة عشائرية”، ما ادى لمقتل نجله واصابة ابن شقيقه بجروح خطيرة في منطقة الفضيلية.

وتتبين ان خلافا عشائريا قديما مع عائلة اللواء بوهان تطور من جديد صباح اليوم، حيث هاجمت احدى العشائر منزله وحرقته مع عدد من المنازل الاخرى المجاورة له.

واضافت المصادر انه اثناء توجه فرق الدفاع المدني لاخماد الحرائق حصل تبادل لاطلاق النار ما ادى لقتل نجل اللواء بوهان واصابة ابن شقيقه بجروح بالغة.

ولفتت الى ان العشيرة المهاجمة منعت وصول فرق الدفاع المدني الى المنطقة لاخماد الحرائق.

ناشطون: نزاع قديم مع قبيلة “العتابي” قاد لمهاجمة منزل اللواء بوهان

وتداولت مواقع التواصل الاجتماعي اخبارا تفيد بأن مقتل نجل اللواء كاظم بوهان مدير الدفاع المدني العام مع أحد أقاربه منطقة الفضيلية في محافظة بغداد حصل اثر نزاع عشائري واسع مع قبيلة “العتابي” .

وعلى اثر الهجوم فرضت القوات الامنية طوقاً امنياً كاملاً مع وجود اجراءات امنية مشددة تحسباً من وقوع اي طارئ ، كما اغلقت جميع الطرق المؤدية الى منطقة الفضيلية.

المزيد :

أنباء أولية باستدعاء السفير العراقي في واشنطن و توبيخه وإعادته الى بغداد