“بالصور” وزير الدفاع ورئيس اركان الجيش يتفقدان قاعدة بلد ليلا عقب الانفجار

متابعات: يس عراق

وصل وزير الدفاع العراقي نجاح الشمري ويرافقه رئيس اركان الجيش عثمان الغانمي الى قاعد بلد الجوية بعد انفجار وقع بداخلها تعددت الروايات حول طريقة استهدافه.

ويقول مراقبون إن قصفا محددا وقع داخل القاعدة بما يشير الى ان هدفا معينا كان يراد استهدافه من قبل طائرة لم تعرف هويتها.

ووقع انفجار قبل ايام في معسكر للحشد الشعبي والشرطة الاتحادية “صقر” جنوبي بغداد تطايرت منه صواريخ وقذائف طالت مناطق سكنية قريبة، حيث اعلنت في حينها اسرائيل عبر متحدثين لها مسؤوليتها عن القصف عبر إحدى طائراتها القاصفة ، الامر الذي اثار تفاعلا في الوسط السياسي للتعريف عن هوية الجهة المنفذة للقصف.

وكان رئيس الوزراء عادل عبد المهدي اعلن الاسبوع الماضي الغاء الموافقات الخاصة الممنوحة لطيران الاستطلاع والحربي والمسير، مهددا باستهداف اي حركة طيران لم تلتزم بالاوامر من قبل اي جهة سواء كانت محلية او اجنبية وانه سيتم التصدي لها من قبل الدفاعات الجوية العراقية.