“بالفديو”.. بالـ”كلاشنكوف” و “الدشداشة” مسلحون يسيطرون على مرقد محمد باقر الحكيم في النجف

النجف: يس عراق

تداولت مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فديو، يظهر اشخاصاً مسلحين وهم يرتدون الزي العربي “الدشداشة” بالقرب من مرقد محمد باقر الحكيم في النجف.

واظهر الفديو الاشخاص المذكورين وهم يطلقون النار باتجاه المتظاهرين، فيما بدت ملامحهم واضحة للعيان.

 

اتهم محافظ النجف لؤي الياسري، الجمعة 29 تشرين الثاني 2019، القوة الأمنية الخاصة بحماية مرقد محمد باقر الحكيم بفتح النار على المتظاهرين الامر الذي أدى الى وقوع عشرات الشهداء والجرحى.

وقال الياسري، في حديث متلفز ان “تظاهرات محافظة النجف تميزت منذ انطلاقها بالسلمية وقد حرصنا منذ البداية على حمايتهم من أي اعتداء وكانت اوامرنا مشددة بهذا الخصوص”.

وأضاف “وللأسف ما حصل خلال اليومين الماضيين ان قوة من حماية مرقد محمد باقر الحكيم، فتحت النار على جموع المتظاهرين الذين كانوا بالقرب من المرقد”، مشيرا الى ان “هناك عناصر من سرايا عاشوراء متواجدة داخل المرقد فتحت النار ايضاً على المتظاهرين”.

وتابع الياسري، انه “اتصل بقائد العمليات المشتركة لغرض سحب القوة الأمنية من حماية مرقد الحكيم وتسليم الجيش العراقي مهمة حماية المرقد، لكن هذا الامر لم يحصل وقد استمر فتح النار على المتظاهرين من قبل العناصر الموجودة داخل المرقد”.