بالفيديو.. القصة الكاملة لطوابير شركات الطيران اللبنانية مع بدء العد العكسي لـ”الحجز بالدولار”

متابعة يس عراق:

مع اعلان شركات الطيران العاملة في لبنان، اعتبارا من يوم غد الإثنين، قبول الدفع بالدولار الأمريكي فقط، للراغبين في السفر على متنها، أزدحم المسافرون على مقار شركات الطيران للحجز بالليرة اللبنانية في آخر ساعات المهلة المحددة، في ظل انهيار اقتصادي وأزمة سيولة حادة تشهدها البلاد منذ أشهر.

وتداول الناشطون مقاطع تُظهر الاعداد الكبيرة للطوابير على شركة خطوط الشرق الاوسط.

 

 

وبرغم الأزمة الاقتصادية، أبقت شركة “ميدل إيست” خلال الأشهر الماضية على قبولها الدفع بالليرة اللبنانية وفق سعر الصرف الرسمي 1507 للدولار الواحد.

ويأتي قرار “ميدل إيست” في وقت يعاني فيه المواطنون للحصول على أموالهم من المصارف التي شددت تدريجياً منذ الصيف القيود على العمليات النقدية والسحب، خصوصاً بالدولار، والتحويلات إلى الخارج.

وبات السقف المسموح به في عدد من المصارف لا يتخطى 600 دولار شهرياً. وبدلاً من الحصول على النقد، باتت المصارف تعطي المواطنين شيكات مصرفية بأموالهم، لدفع مستحقاتهم.

وأثار قرار “الميدل إيست” استياء وسخرية ناشطين لبنانيين على مواقع التواصل الاجتماعي.

 

 

 

 

وتشير التقارير الى ان الأزمة اللبنانية وليدة سنوات من النمو المتباطئ، بوجود عجز عن إجراء إصلاحات بنيوية، حيث بلغ الدين العام نحو 92 مليار دولار، أي ما يعادل أكثر من 150% من إجمالي الناتج المحلي.

ويتزامن الانهيار الاقتصادي المتسارع مع مخاوف من عدم تمكن لبنان من سداد جزء من الدين العام المتراكم والذي سيستحق في مارس/آذار المقبل.