“بالفيديو” حرائق المشراق تستنفر نينوى.. و”بارود” الكبريت يحاصر أجواء الموصل.. كيف أوقدت النيران وماذا كلف اطفاؤها..؟

خاص: يس عراق

لم يكن الحريق الذي وقع ، الاربعاء، قرب معامل المشراق للكبريت في محافظة نينوى يستدعي الاستنفار والتهويل ، حيث النيران اندلعت داخل اعشاب وحشائش قريبة من مخلفات الكبريت وتم السيطرة عليها بمشاركة 11 فرقة من الدفاع المدني.

نيران تلتهم اعشابا وحشائش قرب معامل الكبريت

ولكن بعد سرعان توالت الانباء على تمدد النيران تجاه معمل المشراق للكبريت حتى تصاعدت التحذيرات من كارثة قد تحل بجنوب الموصل وتعالت النداءات لتعزيز فرق الدفاع المدني والجهد الحكومي لاخماد الحرائق اذا ما وصلت الى الرقعة التي ينتشر فيها الكبريت.

نينوى تعلن النفير العام وتدعو بغداد للاغاثة

بيان أخر للدفاع المدني يقول إن فرقها في نينوى تستنفر جهودها باقصى طاقاتها لاخماد حادث حريق نشب على اطراف معمل كبريت المشراق، يرافقه نفير عام دعا اليه محافظ نينوى منصور المرعيد.

حيث قال في بيان ورد الى “يس عراق “نعلن النفير العام في نينوى وعلى جميع المؤسسات في المحافظة الاستعجال في إخماد الحرائق التي نشبت في معمل كبريت المشراق”.

كما وجه  مجلس محافظة نينوى نداء استغاثة للحكومة الاتحادية في بغداد والمتطوعين للمساعدة في اطفاء حرائق الكبريت.

 

وفاة شخص وعشرات المصابين حتى اللحظة

النائب عن نينوى احمد الجبوري حذر من نتائج كارثية في ظل انبعاث الغازات السامة من معمل كبريت المشراق.

وحملت تدوينة له على تويتر ما نصه “حريق كبريت المشراق ليس ككل الحرائق لان النتائج ستكون كارثية..ووفاة شخص وعشرات المصابين حتى هذه اللحظة …

يتطلب إرسال وزير الداخلية والصحة والصناعة للسيطرة على الحرائق وإطفائها قبل ان تصل لملايين الأطنان من مخلفات الفوم”