“بالفيديو” رواية امنية تكشف حقيقة الاعتداء على “معلم” في الانبار..اعتداء “بالسحل والضرب” تحت واقعة “غش”..!!!

متابعات: يس عراق

حسمت وزارة الداخلية الجدل المثار حول حقيقة القضية التي تلقى على اثرها “معلم” في حي البكر بقضاء هيت غربي الانبار ضربا مبرحا وسحلا في الشارع تحت واقعة “غش”.

وقال المتحدث باسم الداخلية اللواء سعد معن في تصريح متلفز تابعته “يس عراق”، إن “عماد خليل ابراهيم” من سكنة حي البكر في هيت هو “معلم” ولكن القضية لم تتعلق بوجود عملية “غش” في قاعة امتحانية ابدا”.

واضاف، ” الموضوع يتعلق بقضية فيها خلاف على فحوى قضايا جنائية وهي تتعلق باخلاء دار سكنية لابن المشتكي “عماد”، وهذه الدار شغلها المعتدون على المعلم كما ظهروا في المقطع الذي صورته كاميرات المراقبة.

وتابع معن، ” قام عماد بتقديم شكوى سابقة لاخلاء الدار وانه على الرغم من ان صاحب الدار نجل المدرس “عماد، مطلوب قضائيا لكن هذا الامر لا يبرر وقوع هكذا “اعتداء”

واكد أنه تم القاء القبض على المعتدين بالتعاون مع مديرية شرطة الانبار”

لحظة الاعتداء على المعلم عماد خليل ابراهيم في قضاء هيت