بالوثائق.. اسماء وتفاصيل لـ”200 جثة” في بابل والجبوري يعلق: يلوموننا حين نتحدث عن الظلم

بغداد:يس عراق

علق النائب السابق عن حادثة 200 جثة في الطب العدلي بمحافظة بابل، بالقول، “يلوموننا حين نتحدث عن الظلم الذي يتعرض له اهلنا”.

وقال الجبوري في تدوينة على فيسبوك واطلع عليها “يس عراق” ان “٢٠٠جثة يبدو انهم من ابناء المناطق المحررة بينهم اطفال ونساء واغلبهم من الرجال مضى عليها ٣ سنوات في ثلاجات الطب العدلي ببابل تم العثور عليهم في جرف الصخر ومناطق شمال بابل دون اعلان ويسلمون لمنظمة مجتمع مدني لدفنهم على وجبات وسط صمت حكومي وتجاهل وسائل الاعلام فيما اسر المغيبين يبحثون عن اي خبر عن مصير مفقوديهم!؟.

وأضاف، “يلوموننا حين نتحدث عن الظلم الذي يتعرض له اهلنا ؟”.