أطباء عراقيون يكشفون حقيقة فشل تحليلات كورونا،، الصحة تبرر شحة نماذج الفحص

متابعة يس عراق:

كشفت مجموعة من الاطباء العراقيين، اليوم السبت، ان وسائل التواصل الاجتماعي تنشر بعض المعلومات المغلوطة عن طبيعة عمل جهاز فحص العينات الخاص بفيروس كوفيد-19.

وقالت مجموعة تسمي نفسها خلية الخبراء الطبية، في تدوينة على فيسبوك، وأطلعت عليها “يس عراق”، أن “ما جاء في المعلومات المتناقلة هو أن الجهاز يُسجل حالات موجبة لمرضى أصحاء غير صحيح”، موضحاً أن “مبدأ عمل الجهاز هو ظهور الطيف الضوئي عبر أرتباط مواد مضيئة بالحامض النووي للفايروس فقط ولا ترتبط بغيره، فاذا كان الطيف الضوئي موجود فهذا يعني أن الفايروس موجود ١٠٠٪”.

واشارت التدوينة الى انه “في حال حدوث خطأ فليس من الجهاز نفسه، بل يرجح اختلاط عينات او ما شابه، وهذه حالة نادرة جداً بسبب اعتماد ترقيم العينات، وبسبب قلة ظهور الاصابات نسبة للعينات السليمة، فأن اختلاط العينات أو الاسماء امر شبه معدوم”.

واضافت الخلية ان “الاطباء يعتمدون العلامات السريرية بشكل كبير اضافة للنتائج المختبرية والمفراس”.

وبينت بالقول ان “قد تكون الحالة معكوسة، بمعنى أن الجهاز ربما سيعطي نتيجة سالبة لمرضى مصابين، لأن الفايروس قد يكون قليلاً في العينة او ان العينة جُمعت أول ايام الاصابة فيتم تكرار التحليل مرتين او ثلاثة ويؤخذ به اذا ظهرت نفس النتيجة”.

 

من جهته، نفى مدير الصحة العامة في وزارة الصحة رياض الحلفي، شح نماذج فحص المصابين بفيروس كورونا، واضاف انه “قد تحصل الشحة في دوائر الصحة العامة، ويتم تعزيزها من قبل وزارة الصحة”.