الوقف السني ينشر قائمة مقابره لدفن وفيات كورونا،، و”نقص الدفانين” يؤرق “وادي السلام2”

متابعة يس عراق:

أعلن ديوان الوقف السني، اليوم الاثنين، تخصيص مقابر لدفن جثث مصابي فيروس كورونا في العراق ضمن ست محافظات شمال ووسط البلاد.

وتضمنت المحافظات الست، بحسب القائمة، بغداد، صلاح الدين، الانبار، ديالى، كركوك، نينوى.

 

 

ويشهد الوقف الوبائي اليومي في العراق تصاعداً مرعباً في ارقام الوفيات، اذ سجل العراق، أمس الاحد، 59 حالة وفاة، فيما سجل اليوم انخفاضاً طفيفاً، مع مراوحة حصيلة الاصابات اليومية في حدود الألف.

اقرأ ايضاً،، إصابات مرتفعة إضافية.. والكرخ تشهد أكبر رقم وبائي منذ ظهور الفيروس

الى ذلك، تؤكد عدة مصادر في فرق الحشد الشعبي التي تؤمن مهمة دفن جثث مصابي كورونا في مقبرة وادي السلام2 الخاصة بضحايا الوباء، ان “المقاتلين السابقين يعانون الان نقصاً حاداً في المتطوعين لأداء المهمة”.

 

ويقول عاملون في الدفن لـ”يس عراق”، انهم لا يستطيعون العودة الى عائلاتهم بسبب مخاوف كبيرة من نقل العدوى، فضلاً عن كثافة الإجراءات الشرعية والدينية الخاصة بالدفن، حيث يريد الكثير من ذووهم إلقاء النظرة الاخيرة قبل وداع أحبتهم.

 

وبحسب شهادات المتطوعين، فأن المقبرة التي انشأتها فرقة الامام علي القتالية في محافظة النجف، تتسع شيئاً فشيئاً، وقد تضم باستمرار مذاهب وأديان، جمعهم كورونا الى حتفهم الاخير.