بالوثيقة.. “تلاعب” بشهادات وفاة متظاهري البصرة وتحويلها من اطلاق للنار إلى “كسور”

كشف عدد من ذوي شهداء البصرة، الخميس ، عن تلاعبٍ بشهادات الوفاة، من قبل دائرة الطب العدلي في البصرة، مشيرين الى أن “أسباب الوفاة الحقيقية يتم تغييرها”.

وقال حيدر المالكي، شقيق الشهيد احمد عبد الكريم سميسم المالكي، إن “الطب العدلي غير اسباب الوفاة من اطلاقات نارية الى كسور ورضوض”.

وبين المالكي، أن “الطب العدلي لم يسلم الجثة لذويه عندما طالبوهم بكتابة اسباب الوفاة الحقيقية، وهي إطلاق نار مباشر على شقيقه الشهيد”.

وأوضح، أن “الغاية من ذلك، هي عدم تقديم شكوى من قبل ذوي الضحايا على الجهات الأمنية المتورطة بقتلهم”.

الى ذلك قالت ثلاث عوائل من شهداء تظاهرات البصرة، وهم كل من نجم عبد الله صافي، وسجاد سعيد فاضل، وحسين اسعد عبد الوهاب، أن “ذات الاجراء تم اتخاذه معها، حيث تم تسجيل اسباب الوفاة على انها رضوض وكسور، دون ان يتم تحديد الأسباب الحقيقة للوفاة”.