بايدن يعترف بتسبب العقوبات على روسيا بأضرار على الاقتصاد الاميركي

يس عراق: متابعة

اعتبر الرئيس الاميركي جو بايدن أن العقوبات الاقتصادية المفروضة على روسيا، جزءًا من ارتفاع التضخم الكبير في السوق الاميركي والمسجل لاول مرة في 40 عاما.

وقال بايدن، إن “تقرير التضخم الصادر عن وزارة العمل اليوم تذكير بأن الميزانيات الأمريكية آخذة في النفاد بسبب ارتفاع الأسعار”، مضيفا  أن “العائلات الأمريكية بدأت تشعر بآثار ارتفاع الأسعار بسبب الرئيس الروسي فلاديمير بوتين”، مردفاً بالقول: “كما قلت منذ البداية، سندفع ثمن فرض العقوبات القاسية ردا على حرب بوتين غير المبررة”.

واعترف بايدن في وقت سابق أن العقوبات الأمريكية ستضرب كذلك اقتصاد بلاده، واستمرت أسعار السلع الاستهلاكية في الولايات المتحدة بارتفاعها خلال الشهر الجاري، لتبلغ نسبة التضخم مستوى جديدا هو الأعلى منذ 1982.