بحسب أخر اتفاق.. رصيد الكرد في حكومة محمد علاوي يرتفع.. وتحديد موعد الانتخابات المبكرة  

يس عراق: بغداد

بعد زيارات عديدة للوفد الكردي إلى بغداد بشأن الاتفاق على تمرير حكومة محمد علاوي، يبدو أن الكرد وافقوا عليها بشروط، وهو البقاء على مكتسباتهم السياسية من وزارات ومناصب وبل أكثر ربما حسب ما كشفه الإعلامي في قناة الفرات ليث الجزائري في أحد برامجه.

وقال الجزائري في برنامجه الذي بث يوم أمس الأحد وتابعته “يس عراق” إن “بعد لقاء الرئيس المكلف محمد توفيق علاوي، يوم أمس الأحد، بالوفد الكردي، حيث غادر الأخير بغداد متوجهًا إلى الإقليم في الساعة السادسة مساءً بطائرة عسكرية بسبب الإضراب في مطار بغداد وتوقف الرحلات الجوية، وذلك بغية الاستعجال في لقاء القيادات الكردية والحصول على موافقتها بشأن الصيغ التي اتفق عليها مع علاوي”.

وسرد البنود التي اتفق عليها علاوي مع الوفد الكردي، حيث، “حصل الاتفاق على منح الكرد، وزارة شؤون الإقليم ويصبح مجموع وزارات الكرد، أربع وزارات بدلا عن ثلاثة والوزارة الرابعة تمنح لممثل إقليم كردستان في الأمانة العامة لمجلس الوزراء،  والاتفاق بين الوفد الكردي والرئيس المكلف على رفض الأسماء الثلاثة المقدمة من رئيس الجمهورية للوزارات وسيتم ترشيح شخصيات يوافق عليها الكرد حصرًا، والاتفاق على تحديد موعد الانتخابات المبكرة، حد أقصى سنة واحدة من تاريخ التصويت على البرنامج الحكومي، وسيتضمن البرنامج الحكومي، موعد الأول من أذار 2021 لإجراء الانتخابات المبكرة”.

 

 

 

وأضاف الجزائري، “حصل اتفاق بين بعض الكتل، على أن صيغة الوزراء المستقلين هي للحكومة الانتقالية فقط، وسيتم تشكيل الحكومة الجديدة بعد الانتخابات من وزراء سياسيين والاتفاق على أن يدخلون النواب الكرد إلى جلسة البرلمان يوم الأربعاء القادم وفي حال التحفظ على أي وزير لن ينسحبوا من الجلسة”.

وبشأن تأجيل جلسة التصويت على الحكومة، أكد الجزائري، أن “تأجيل جلسة التصويت على الحكومة إلى يوم الأربعاء، جاء بطلب من الرئيس المكلف، حيث أتصل بالنائب الأول لرئيس البرلمان حسن الكعبي، ليتسنى للوفد الكردي في الذهاب إلى الإقليم ومن ثم العودة إلى بغداد”.

وأخيرا، “سيعود الوفد الكردي، إلى بغداد، مساء اليوم الاثنين، وسيعقد اجتماع جديد مع المكلف يوم غد الثلاثاء، بشأن الاتفاق النهائي على ما سبق”.

منهاج علاوي يصل

أفادت وسائل إعلام محلية، اليوم الاثنين، بوصول المنهاج الحكومي الى رئاسة مجلس النواب.

وقالت وسائل الإعلام نقلا عن مصادر خاصة،، إن “رئيس الوزراء المكلف محمد توفيق علاوي، ارسل منهاجه الحكومة، واستلمته رئاسة البرلمان، من أجل عرضه والتصويت عليه”.

جلسة منح الثقة

وحدد مجلس النواب، اليوم الاثنين،  يوم الخميس المقبل موعداً لعقد الجلسة الاستثنائية لمنح الثقة لحكومة رئيس الوزراء المكلف محمد توفيق علاوي.

وذكرت الدائرة الإعلامية لمجلس النواب، في بيان، أن “رئاسة البرلمان تحدد الخميس المقبل موعدا لعقد الجلسة الاستثنائية لمنح الثقة لحكومة علاوي”.

يأتي ذلك، بعد اجتماع لهيأة رئاسة مجلس النواب، ترأسه رئيس المجلس محمد الحلبوسي، لمناقشة تحديد موعد الجلسة الاستثنائية الخاصة بالتصويت على الكابينة الوزارية لحكومة علاوي.