بريكست يُحول 4735 وظيفة من بريطانيا إلى فرنسا بعد تنافس كبير بين العواصم الأوروبية

يس عراق – بغداد

حُولت 4735 وظيفة في القطاع المالي إلى فرنسا منذ أن صوتت بريطانيا على مغادرة الاتحاد الأوروبي عام 2016، وفقًا لتقديرات جماعة الضغط الفرنسية باريس يوروبليس Europlace.

تنافست العواصم الأوروبية على جذب الأعمال من لندن، في أعقاب استفتاء خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، وتحديدًا بين البنوك ومديري الأصول وشركات الخدمات المالية الأخرى، وفقًا لوكالة رويترز.
أوضحت باريس يوروبليس أن “الوظائف جاءت من فرق تنتقل إلى فرنسا، أو من قرارات استثمارية تحولت إلى فرنسا بعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي. وكان بنك جي بي مورغان ونومورا الياباني من بين تلك التي غيرت فرق العمل، إضافة إلى البنوك الفرنسية بي إن بي باريبا وسوسيتيه جنرال، بعد أن كانت لديها أعمال كبيرة في بريطانيا”.
كما حول عدد من الشركات في مجال الرعاية الصحية وصناعة السيارات أعماله إلى باريس.
تقديرات الوظائف
قدرت باريس يوروبليس زيادة خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي للوظائف الفرنسية عند 9516.
تختلف تقديرات الأعمال المفقودة لبريطانيا، فقد قال مستشارو إي واي في أكتوبر / تشرين الأول إن أكثر من 7500 وظيفة مالية، ونحو تريليون جنيه إسترليني (1.3 تريليون دولار) من الأصول، غادرت بالفعل إلى الاتحاد الأوروبي.
ما زالت هذه الأرقام جزءًا صغيرًا من الوظائف الموجودة في لندن. وقد انتقل عدد أقل بكثير حتى الآن مقارنةً بالتقديرات الأولية بعد التصويت على خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، حيث توقع البعض أن عشرات الآلاف سيعبرون بريطانيا.