بعثة دبلوماسية دولية لدى بغداد تعلق على قصف سفارة واشنطن: هذا استفزاز لا يحمد عقباه!

يس عراق: بغداد

علق السفير الكندي لدى بغداد، اولريك شانون، أمس الاحد، على قصف السفارة الأميركية لدى بغداد بصواريخ كاتيوشا.

وقال شانون في معرض رده على خبر عاجل لقناة عربية من على منصة تويتر حول استنكار السفير الأميركي لدى بغداد القصف على سفارة بلاده ، “أضيف صوتي إستنكاراً، أولئك الذين يطلقون صواريخ فوق أحياء سكنية في بغداد لا يريدون إلا صبّ الوقود على النار، هو استفزاز لا يحمد عقباه”.

https://twitter.com/UlricShannon/status/1221546619230920705?s=20

 

ودعت وزارة الخارجية الأمريكية، اليوم الاثنين، السلطات العراقية إلى حماية المنشآت الدبلوماسية الأمريكية في العراق، عقب استهداف سفارتها في بغداد مساء أمس الاحد.

وقالت الوزارة في بيان اطلعت عليه “يس عراق”، إن ما وصفتها بـ “المليشيات الإيرانية في العراق، تواصل تهديد أمن البلاد”، مؤكدة أن “أكثر من 14 هجوماً وقع من جانب إيران والميليشيات الموالية لها على أمريكيين في العراق منذ سبتمبر”، بحسب تعبيرها.

وأضافت الخارجية الأمريكية، أن “الوضع في العراق يبقى متأزماً، لأن المليشيات التي تدعمها إيران لا تزال تشكل تهديداً للأمن”.

وكانت خلية الإعلام الأمني، قد أعلنت، أمس الأحد، سقوط 5 صواريخ كاتيوشا على المنطقة الخضراء دون وقوع خسائر.

وذكرت الخلية، في بيان تلقته “يس عراق”، أن “خمسة صواريخ كاتيوشا سقطت على المنطقة الخضراء من دون خسائر”.