بعد ازمة “مقتل سليماني”.. ارسنال يراقب الاوضاع الامنية قبل السفر إلى دبي

يس عراق: متابعة
يدرس نادي ارسنال الانجليزي، تقييم الاجراءات الامنية في الشرق الاوسط قبل البت بقرار السفر إلى دبي لاقامة معسكر تدريبي، وذلك بعد الغاء مانشستر سيتي سفر مشابه على خلفية الازمة الامنية التي صاحبت مقتل قائد فيلق القدس قاسم سليماني بغارة امريكية في بغداد.

وقال ميكيل أرتيتا مدرب أرسنال، إن النادي سيعتمد على تقييم الإجراءات الأمنية قبل البت في قرار السفر إلى دبي لإقامة معسكر تدريبي هناك خلال عطلة الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.

واستعد أرسنال لإقامة معسكر تدريبي لأربعة أيام قبل مواجهة نيوكاسل يونايتد في الدوري يوم 16 فبراير، لكن أرتيتا قال إن الأوضاع الأمنية هي التي ستحدد تحرك الفريق ووجهته.

وأبلغ أرتيتا وسائل إعلام بريطانية، بقوله: “القرار الأمني ستكون له الأولوية، لو نصحنا النادي والأشخاص الذين يتخذون هذه القرارات بأن الوضع ليس آمنا فلن نذهب إلى أي مكان”.

وتابع: “ما زالت هناك بعض الأمور التي سننظر فيها من وجهة نظر النادي، وعندما يتضح كل ذلك سنعلن ماذا سنفعل، في الوقت الحالي أمامنا خياران أو ثلاثة خيارات مختلفة”.
وعادة ما تسافر بعض أندية “البريميرليغ” إلى منطقة الشرق الأوسط أو الدول التي تتمتع بأجواء دافئة للتدريب خلال الشتاء.

كما أن مانشستر سيتي بطل الدوري الإنجليزي الممتاز ألغى خططه للسفر الشهر المقبل بعد الضربة الجوية الأمريكية التي أدت إلى مقتل قاسم سليماني قائد فيلق القدس بالحرس الثوري الإيراني في بغداد.