بعد اسابيع من إعادة افتتاحه… منفذ حدودي عراقي نشاطه لم يتجاوز 50 بالمئة ويحقق نسبة بطالة عالية

يس عراق – بغداد

أوضح مسؤول حكومي في ديالى، الأربعاء، بأن نشاط منفذ مندلي الحدودي مع إيران نشاطه لم يتجاوز 50% بعد أسابيع على افتتاحه.

وقال مدير ناحية مندلي وكالة مازن الخزاعي، في تصريح اذاعي، رصدته “يس عراق”: ان “نشاط معبر مندلي الحدودي مع ايران يتراوح من 30-50% رغم مرور اسابيع عدة على اعادة استئناف نشاطه التجاري بعد توقف دام اشهر بسب تداعيات جائحة كورونا”.

واضاف، ان “سببان يقفان وراء تدني نشاط معبر مندلي هما الاجراءات التنظيمية المتعلقة بالاجازات بالاضافة الى نشاط معابر كردستان والتي تعطي مزايا ومرونة اكبر في حركة المواد والبضائع وانخفاض التعرفة الكمركية ما ادى الى جذب الكثير من التجار اليها”.

واشار الخزاعي الى ان “اي ضعف في نشاط معبر مندلي يؤدي الى تقليل فرص العمل المتوفرة خاصة وان المعبر كان نقطة تفاؤل كبيرة للعاطلين اذا ما عرف بان مندلي والمناطق القريبة منها تعاني من معدلات عالية للبطالة والفقر والمنفذ شكل مصدر زرق لعشرات العوائل البسيطة”.

وكان منفذ مندلي اعيد استئناف نشاطه قبل اسابيع بعد اغلاقه لاشهر بسبب جائحة كورونا وهو من المنافذ الهامة في مناطق شرق العراق.