بعد اقتصار الحج على المقيمين في السعودية.. العراق يوضح مصير الأشخاص الذين ظهرت أسماؤهم بالقرعة

يس عراق: بغداد

اوضحت الهيئة العليا للحج والعمرة، الاحد، مصير من ظهرت  اسماؤهم بقرعات الحج الذين من المفترض أن يؤدوها هذا الموسم قبل أن تمنع السعودية الحج من الدول الأخرى واقتصارها على المقيمين في البلاد بفعل جائحة كورونا.

وقالت نائبة رئيس لجنة الاوقاف والشؤون الدينية النيابية النائبة هناء تركي الطائي، إنه “ستتم متابعة الاسماء التي ظهرت بالقرعات السابقة لتأدية مناسك الحج هذا العام، كون الجائحة اثرت سلبا في خطط هيئات الحج والعمرة في العراق وبقية دول العالم”.

وبينت الطائي أن “قرار وزارة الحج السعودية، دفع اللجنة النيابية الى ان تتابع من ظهرت اسماؤهم بالقرعات السابقة حال انتهاء موسم الحج الحالي، من اجل وضع آلية خاصة تعالج وضعهم مستقبلا عند فتح التأشيرات لأداء المناسك من  جديد”.

 

من جانبه، ذكر مدير مديرية العلاقات والاعلام في الهيئة العليا للحج والعمرة جمال الدين البدري، ان “حقوق من ظهرت اسماؤهم بقرعة الحج للاعوام الماضية، محفوظة باداء فريضة الحج، وستتم متابعة وضعهم حال فتح موسم الحج من جانب المملكة العربية السعودية”.

واشار الى ان “الاسماء التي ظهرت بالقرعة السابقة للحج، ما زالت قائمة”، كاشفا عن “تنسيق الهيئة مع الجهات الامنية لمحاسبة شركات السياحة والسفر التي تأخذ مبالغ من المواطنين مقابل حجوزات للحج بالرغم  من عدم وجود موسم له هذا العام، وان ذلك يعد مخالفة للقوانين”.

واكد انه “سيتم سحب اجازة العمل الممنوحة لتلك الشركات”.