بعد انهيار قيمة عملة بلاده،، نجم يفاجىء ناديه الأول

متابعة يس عراق:

أعلن نادي الفتوة السوري أن عمر السومة، نجم الأهلي السعودي والمنتخب السوري، دعم النادي ماديا بتكفله بدفع مستحقات لاعبي فريق الفتوة.

وقال بيان للنادي على صفحته الرسمية، “يتقدم رئيس مجلس إدارة نادي الفتوة الرائد بسام العرسان بالنيابة عن مجلس إدارة النادي وجماهيره بخالص الشكر والتقدير وعميق الامتنان لابن نادينا ولاعبنا الخلوق كابتن منتخبنا عمر السومة على دعمه النادي من خلال تكفله بدفعات عقود للاعبين بمبلغ 13 مليون و500 ألف ليرة سورية، وتم تسليم المبلغ عن طريق محامي الكابتن عمر السومة الأستاذ بدر العلي الفندي”.

وبدأ السومة البالغ 31 عاما مسيرته الكروية مع نادي الفتوة في مدينة دير الزور السورية، ثم انتقل للاحتراف مع القادسية الكويتي قبل أن يلتحق بنادي الأهلي السعودي في يوليو/ تموز 2014، ويرتبط بعقد مع الاهلي السعودي حتى يونيو/ حزيران 2021 المقبل.

 

 

واستمر سعر الليرة السورية بالهبوط أمام الدولار الأمريكي، إذ وصل سعر صرف الدولار إلى 3500 ليرة سورية، وبهذا تكون الليرة قد خسرت 70 ضعفاً عن قيمتها عام 2011، ومع هذا التدهور في صرف الليرة السورية أصبحت رواتب العاملين لا تكفي عدة أيام، ويبلغ معدل رواتب في سوريا نحو 50 ألف ليرة سورية، ما يعادل 15 دولاراً تقريباً.