بعد تسجيل إصابة موظفة: فحص جماعي لنواب برلمان كردستان.. والصحة تكشف النتائج

يس عراق: بغداد

خضع 95 عضوا من اعضاء برلمان اقليم كردستان، إلى المسح المختبري للكشف عن سلامتهم او اصابتهم بفيروس كورونا، وذلك بعد التأكد من إصابة موظفة في البرلمان بالفيروس.

وأعلن عضو في لجنة الصحة البرلمانية أن نتائج جميع الأعضاء كانت سالبة أي تثبت خلوهم من كورونا، في حين شُخصت إصابة موظفين اثنين آخرين ومستشار بالفيروس.

وقال عضو لجنة الصحة في برلمان كردستان، جلال محمد أمين في تصريحات صحفية رصدتها “يس عراق”، إن الفحوصات أجريت للأعضاء الذين حضروا اليوم إلى البرلمان وعددهم 95 برلمانياً.

ورغم عدم ظهور نتائج الفحص رسمياً بعد، لكن عضو اللجنة كشف أن “نتائج فحص جميع البرلمانيين جاءت سالبة، ولم تثبت إصابة أحد منهم بالفيروس”.

وتابع: “لكن الإجراءات كشفت إصابة موظفين اثنين ومستشار في برلمان كوردستان بالفيروس”.

وكشف مدير إعلام برلمان كردستان في وقت سابق، أن موظفة في ديوان برلمان كردستان تتجاوز الـ40 عاماً، وبدرجة “خبير” أصيبت بكورونا بسبب تلامسها مع أختها المصابة سابقاً.