بعد مكة ودول السياحة.. العراق قطب ثالث للاستقبال وليس التوديع فقط: ألف زائر نزل بمطار النجف تزامنًا مع العيد

يس عراق: بغداد

بعد توافد الحجاج إلى السعودية لاداء مناسك الحج، وسفر الكثير من العراقيين إلى وجهات مختلفة من دول العالم لقضاء عطلة عيد الأضحى، يبدو أن العراق قطب استقبال وليس توديع فقط، لما ستشهده المراقد الدينية فيه من فعاليات وزيارات خلال عيد الأضحى، ولاسيما ما تسمى بزيارة عرفة.

واعلن محافظ النجف الاشرف لؤي الياسري عن وصول عدد من الرحلات الجوية التي تحمل مئات المسافرين عبر مطار النجف الاشرف الدولي وذلك لأداء مراسم الزيارات المخصوصة للعتبات المقدسة في النجف الاشرف وكربلاء المقدسة لمناسبتي عرفة وعيد الاضحى، في أول توافد للزائرين بعد توقف بسبب جائحة كورونا .

 

وقال الياسري في تصريح صحفي تابعته “يس عراق”، ان “عدد الرحلات التي وصلت لغاية منتصف ليل السبت قرابة 27 رحلة نقلت قرابة الـ١٠٠٠ زائر ، والرحلات قابلة للزيادة في الايام المقبلة وستستمر لزيارة الاربعين”.

 

وبينّ الياسري، ان “هذه الرحلات ستستمر بناء على قرار السماح الذي اتخذه مجلس الوزراء ومحافظة النجف الاشرف ..والمطار الدولي اتخذ كل الاجراءات الامنية والخدمية والصحية اللازمة “.

 

وتابع “ هنالك تواصل مع مكتب رئيس مجلس الوزراء لزيادة ايام سمة الدخول من سبعة ايام الى خمسة عشر يوما على الاقل لخدمة الزائرين الوافدين”.