بعقد يمتد لـ5 سنوات.. مبابي يودع باريس هذا الصيف ويتجه إلى الميرنغي

يس عراق: متابعة

كشفت صحيفة “ماركا”، تفاصيل اتفاق انتقال النجم الفرنسي الشاب، كيليان مبابي إلى ريال مدريد الإسباني، الذي ينتهي عقده مع باريس سان جيرمان، هذا الصيف.

وخلال تسلمه جائزة أفضل لاعب في الدوري الفرنسي للمرة الثالثة على التوالي، من رابطة لاعبي كرة القدم الفرنسيين المحترفين، سُئل مبابي عما إذا كان قد اتخذ قراره فأجاب: “نعم، نعم تقريبًا”، وأضاف “حُسم الأمر تقريبا، محدداً أنه سيعلن عن قراره قبل مباريات منتخب بلاده في يونيو، ضمن مسابقة دوري الأمم الأوروبية.

وبينما تكثر التكهنات بشأن بقاء محتمل، أو رحيله إلى ريال مدريد الاسباني، بعد انتهاء عقده مع نادي العاصمة الفرنسية، في يونيو المقبل، فإن صحيفة “ماركا” قالت إن مبابي سينتقل إلى ريال مدريد في صفقة انتقال مجانية هذا الصيف بعد إتمام التوصل لاتفاق كامل الأسبوع الماضي.

وأضافت الصحيفة أن مبابي أنهى كافة التفاصيل مع ريال مدريد خلال الأسبوع الماضي، حيث استطاع المدير العام للنادي، خوسيه أنخيل سانشيز إتمام الصفقة”، مشيرة إلى أن المفاوضات بين اللاعب والنادي الملكي لم تكن معقدة، في ظل رغبة مبابي الكبيرة في اللعب للميرنغي.

وزار مبابي (23 عاما)، مدريد في بداية الأسبوع الماضي، وظهر مع زميله المغربي أشرف حكيمي أثناء تواجدهما في إحدى المطاعم التي تقع بجوار ملعب سانتياغو برنابيو، “وكان الاثنين والثلاثاء، هما اليومان اللذان تأكد خلاهما التوصل إلى اتفاق”، بحسب الصحيفة.

وقالت ماركا: “تم الاتفاق على كل ما تم الحديث عنه خلال الأشهر السابقة، وقد نجح مبابي في مقاومة ضغط باريس سان جيرمان بهدف توقيع عقد جديد (مع النادي الباريسي)”.

وأوضحت الصحيفة أن مدة عقد مبابي مع ريال مدريد تبلغ 5 سنوات، وأنه تم فرض شرط جزائي ضخم في العقد، وأنه سيحصل على راتب سنوي أكبر من الراتب الذي عرضه عليه مسؤولو باريس سان جيرمان لتجديد عقده بملعب الأمراء.

وقالت الصحيفة إن ريال مدريد سيبقى متحفظا بشأن الإعلان عن الصفقة، حتى يؤكد اللاعب نفسه نهاية مسيرته مع سان جرمان قد انتهى، وأن حلمه في الانضمام إلى “لوس بلانكوس” سيتحول إلى حقيقة.

وهيمن النجم المتوج مع منتخب “الديوك” بلقب مونديال 2018 على الدوري الفرنسي هذا الموسم، حيث يتصدر ترتيب الهدافين برصيد 25 نقطة وقائمة أفضل الممررين مع 17 كرة حاسمة، كما قاد سان جرمان للقبه العاشر في الدوري، معادلاً الرقم القياسي بحوزة سانت إتيان.

ورغم فوزه بالنسخة الثانية من دوري الأمم الأوروبية مع منتخب “الديوك”، إلا أن مبابي فشل في بلوغ المباراة النهائية لمسابقة دوري أبطال أوروبا وهي الهدف المنشود لسان جرمان الذي سقط في ثمن النهائي أمام ريال مدريد بالذات، علماً أن مبابي سجل هدفي فريقه.