بغداد ترسل 960 ملياراً الى كردستان لصرف رواتب الموظفين 3 اشهر

يس عراق – بغداد

كشف عضو اللجنة المالية في برلمان إقليم كردستان بهجت علي، الأربعاء (23 كانون الأول 2020)، عن اتفاق يقضي بإرسال بغداد رواتب موظفي الإقليم للأشهر الثلاثة الأخيرة من السنة الحالية.

وقال علي في تصريحات له، إن “حكومة الإقليم ستقوم بصرف رواتب موظفيها لما تبقى من أشهر السنة الحالية في حال أرسلت الحكومة الاتحادية المبالغ”.

وأضاف، أنه “تم الاتفاق مع بغداد بخصوص حصة الإقليم من قانون تمويل العجز وتمت الموافقة على الشروط التي وضعها البرلمان الاتحادي ونحن ننتظر إرسال المبالغ لثلاث أشهر”.

وأوضح عضو برلمان الإقليم أن “الإيرادات المتوفرة لدى كردستان لاتكفي لدفع رواتب الموظفين والحكومة استدانت من الشركات لدفع راتب شهر تشرين الأول بعد التظاهرات التي حدثت في السليمانية”.

وأشار إلى أنه “بعد الاتفاق يتوقع وصول الرواتب خلال الأيام المقبلة، وحكومة الإقليم في الحال ستطلق رواتب شهر الثاني، بعد وصول مبلغ 960 مليار دينار”.

ويوم أمس أعلن نائب رئيس وزراء حكومة إقليم كردستان قوباد طالباني، الاتفاق مع الحكومة الاتحادية حول مشروع قانون الموازنة العامة الاتحادية للسنة المالية 2021، مبيناً أن حصة إقليم كردستان 12.67%..

وقال طالباني في مؤتمر صحفي عقده في بغداد: إننا “اتفقنا مع الحكومة الاتحادية حول موازنة 2021، وقد جئنا الى بغداد أيضاً لتطبيق قانون العجز المالي، فنحن لا نعرف حصتنا من قانون تمويل العجز المالي حتى الآن وننتظر إجابة من الحكومة الاتحادية وأن تسلمنا بغداد حصتنا من قانون العجز المالي”.

وأضاف أن “هناك تحديات تواجهنا في 2021 علينا جميعا ان نتكاتف لحل هذة الأزمات، وأنا متفاءل جدا ازاء حل جميع المشاكل السياسية والاقتصادية من زاخو الى الفاو”.

وتابع طالباني أننا “نحن في اقليم كردستان أبدينا استعدانا في سنة 2019 لتسليم الايرادات النفطية، وسلمنا ايرادات النفط للحكومة الاتحادية، وبقي في هذه الثلاثة اشهرأن نسلم الايرادات لكي نستلم مستحقاتنا من قانون العجز المالي”.

وبين أن “حواراتنا مستمرة مع بغداد ولم تفشل، والنقاط التي تمت مناقشتها مع الحكومة الاتحادية اصبحت جزء من الموازنة، النسبة المؤية لحصة إقليم كردستان من موازنة 2021، 12.67% وهذه اقل من نسبة 17% التي كانت سابقاً”.