بكلفة 7.6 مليار دولار وتأخر 9 سنوات… المانيا تستعد لإفتتاح مطار برلين الجديد

يس عراق – بغداد

يستعد مطار برلين الدولي الجديد للافتتاح في 31 أكتوبر/تشرين الأول المقبل بعد تأخر “محرج” دام لتسع سنوات، بحسب مدير المطار إنجلبرت لوتكي دالدروب.

يتم افتتاح المطار الذي تبلغ تكلفة إنشائه 7.6 مليارات دولار على الرغم من جائحة كوفيد-19 وتراجع السفر الجوي على نحو كبير، غير أن إجراءات التباعد الاجتماعي ستحد من الاحتفالات المخطط لها لافتتاح المطار.

الافتتاح لن يكون حفلًا كبيرًا
يتم افتتاح المبنى رقم 1 بالمطار من خلال رحلتي مغادرة لكل من شركة الطيران الألمانية لوفتهانزا وشركة الطيران البريطانية إيزي جيت.
سيكون للعاصمة الألمانية أخيرًا مطار يواكب المعايير الدولية، وفقًا لدالدروب.
سيفتتح عدد قليل من المتاجر ومكاتب السياحة في المطار خلال اليوم الأول، في حين سيتم تأجيل افتتاح مباني الركاب الأخرى إلى العام المقبل، بسبب انخفاض الطلب وتفشي الجائحة.
سيصبح مطار شونفيلد الحالي القريب من المطار هو مبنى الركاب رقم 5.
لن يكون هناك حفل كبير، بل مجرد افتتاح، بحسب مدير مطار برلين الدولي الجديد.

التأجيل جعل المشروع مزحة بين السكان
كان من المقرر افتتاح مطار برلين الدولي الجديد في عام 2011، ولكن تأجل الموعد مرارًا بسبب سلسلة من القضايا، بما في ذلك السلامة من الحرائق والفساد.
ارتفعت تكلفة إنشاء المطار الجديد إلى 7.6 مليار دولار- 6.5 مليار يورو مقابل من ميزانية مبدئية قدرت بـ 1.7 مليار يورو فقط.
لم يكن الطريق إلى الافتتاح سهلًا بسبب” العار” الذي شعر به المهندسون الألمان بعد أن أصبح المشروع مزحة بين السكان المحليين، وفقًا لدالدروب.
ليس هناك سبب للتباهي بافتتاح المطار بعد قرابة 10 سنوات من الأخطاء والفضائح المتكررة، حسب مدير المطار.
كان ينظر إلى المطار على أنه أصغر من أن يلبي احتياجات المنطقة، قبل أن يخفض كوفيد-19 من الحركة الجوية للركاب بأكثر من 60% هذا العام.

إغلاق تيغيل
سيغلق مطار برلين الرئيسي “تيغيل” في 8 نوفمبر/تشرين الثاني بعد إقلاع رحلة تابعة لشركة الخطوط الجوية الفرنسية إلى باريس.
استقبل تيغيل الذي يحبه الركاب بسبب مظهره القديم وقربه غير المعتاد من وسط المدينة، أكثر من 24 مليون مسافر في عام 2019، ما يجعله رابع أكثر المطارات ازدحامًا في ألمانيا بعد فرانكفورت وميونيخ ودوسلدورف.
بني مطار تيغيل خلال 90 يومًا فقط من قبل العمال الألمان مع قوات الحلفاء الفرنسية والأميركية خلال الحصار السوفيتي لبرلين في أربعينيات القرن الماضي.
دعم مطار تيغيل عمليات الجسر الجوي للحلفاء لتزويد سكان برلين الغربية بالطعام جنبًا إلى جنب مع مطار تمبلهوف، قبل أن يتحول إلى حديقة عامة في 2008.

السياحة والسفر وكوفيد-19
أعلنت شركة لوفتهانزا الألمانية أنها ستلغي مزيدًا من الوظائف إلى جانب الإلغاءات السابقة البالغة 22 ألفًا بسبب كوفيد-19.
أضافت أنها ستخرج طائرات أكثر من الخدمة مع تسجيلها خسائر شهرية وصلت إلى 500 مليون يورو، ما يعادل 590 مليون دولار.
خسر قطاع السياحة حول العالم نحو 460 مليار دولار أميركي بسبب فيروس كوفيد-19 خلال النصف الأول من العام الحالي بحسب تقديرات منظمة السياحة العالمية.
تراجع عدد السياح حول العالم بمعدل 65% في النصف الأول من العام بسبب إغلاق الحدود وفرض قيود على المسافرين، ما كبد القطاع خسائر أكبر بخمسة أضعاف من تلك المسجلة خلال الأزمة الاقتصادية والمالية في 2009.