بمشاركة 300 شخصية اقتصادية..  4 محاور عن مصير القطاع الخاص العراقي على طاولة مؤتمر منظمة التعاون الالمانية

يس عراق: بغداد

مستقبل القطاع الخاص في العراق، موضوع سيكون على طاولة نقاش منظمة التعاون الالمانية في مؤتمرها الاقتصادي الذي يعقد خلال اليوم الثلاثاء ويوم غد الاربعاء بمشاركة 300 شخصية اقتصادية.

 

ويبحث المؤتمر عبر الانترنت، والذي يحمل عنوان (كيف سيتمكن القطاع الخاص العراقي من القيادة نحو مستقبل اقتصادي افضل)، عن تحديات بناء اقتصاد مرن للشركات التي تواجه تبعات فايروس كورونا مع هبوط اسعار النفط وهشاشة سوق العمل العراقي .

وتجري اعمال المؤتمر على مدار يومين ٢٥-٢٦ اب الجاري وتتراوح اعمال المؤتمر بين عدة محاور من ابرزها تأثير جانحة كورونا على الاقتصاد العالمي ، ايضاً تأثير جائحة كورونا على الاقتصاد العراقي ، فضلا عن التحول الرقمي كأساس جديد للاقتصاد العراقي .

 

ويتناول المؤتمر في جلسته اليوم الثلاثاء، التعايش مع جائحة كورونا  من وجهة نظر القطاع الخاص، وايضاً خصص المؤتمر جلسة بعنوان صنع في العراق حول امكانية العراق في الزرعة وانتاج الغذاء.

ويجمع المؤتمر اكثر من ٣٠٠ شخصية اقتصادية اضافة الى العديد من مراكز البحوث والمنتديات و المؤسسات اقتصادية المتخصصة في مجالات التنمية الاقتصادية وعلاج الازمات المالية والتجارية والصناعية .