بومبيو يغرد لاحتجاجات الشعب الإيراني: الولايات المتحدة معكم

أعلن وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، في أول تعليق منه على موجة الاحتجاجات الجديدة التي تعم إيران، أن الولايات المتحدة تقف مع الشعب الإيراني.

وأعاد بومبيو، مساء الجمعة، نشر تغريدة مؤرخة بيوم 22 يوليو 2018، تحدث فيها عن الاضطرابات التي شهدتها إيران في ذلك الحين، وقال في تعليقه الجديد الذي أرفق به بيانه: “كما أكدت للشعب الإيراني منذ نحو عام ونصف، الولايات المتحدة معك”.

وجاء في البيان الذي نشره بومبيو سابقا: “بعد 40 عاما من الظلم، لا يقف الشعب الإيراني الفخور صامتا تجاه الانتهاكات التي ترتكبها حكومته. ونحن أيضا لن نقف صامتين. لدي رسالة للشعب الإيراني: الولايات المتحدة تسمعك، والولايات المتحدة تدعمك، الولايات المتحدة معك”.

ومنذ مساء أمس الجمعة، تشهد عدة مدن إيرانية، خاصة جنوب البلاد، احتجاجات مترافقة بأعمال عنف على قرار الحكومة رفع أسعار البنزين بصورة حادة، فيما تحدث ناشطون السبت عن سقوط قتلى بين صفوف المتظاهرين باشتباكات مع قوات الأمن.

وعلى الرغم من هذه التطورات، أكدت السلطات الإيرانية الـ3، خلال اجتماع للمجلس الاقتصادي الأعلى، السبت، على ضرورة التعاون بينها لتطبيق خطة تقنين ورفع أسعار البنزين، داعية جميع أجهزة ومؤسسات البلاد إلى العمل على تطبيقها بشكل كامل وناجح.

وهذه الموجة من المظاهرات تأتي استمرارا لسلسلة احتجاجات واسعة لأهالي المدن الإيرانية، جرت منذ صيف العام 2018، وسط تدهور الأوضاع الاقتصادية في البلاد التي تواجه ضغطا شديدا متواصلا من قبل الولايات المتحدة، بما في ذلك العقوبات ضد قطاع النفط الإيراني.