بيانات وزارة الصناعة.. سيارة إيرانية تباع في العراق أكثر من سعرها بـ150%

يس عراق: بغداد

كشفت وزارة الصناعة والمعادن، اليوم السبت، عن وضع خطط لصناعة السيارات في العراق، فيما ذكر سيارة ايرانية تباع في العراق بأكثر من سعرها بـ150%.

وقال مستشار وزارة الصناعة عمار الجنابي في تصريح للوكالة الرسمية، إن “الوزارة بدأت بوضع خطط تتم دراستها حاليا بغية انتاج سيارات عراقية، وتطوير الصناعة بشكل عام”، مبينا: “وجود العديد من الافكار بخصوص صناعة السيارات، وان واحدة منها، اجراء عقود مشاركة التكنولوجيا الخاصة مع الجانب المصري”.

وأضاف، أن “عدم تفعيل قانون منع الاحتكار والمنافسة الذي  صدر عام 2010 يعد مشكلة في القطاع الصناعي التنافسي”، لافتاً إلى أن “العراق كان ينتج سيارات نوع (سكانيا) سابقا  من خلال تجميعها من خلال استيراد الاحتياجات المهمة وهي مواد اساسية في صناعة السيارات يتم استيرادها من شركات خاصة، ويتم تجميع الهيكل الباقي من خلال الخطوط الإنتاجية في الداخل”.

وتابع، أن “سيارة (دسكايب) على سبيل المثال تباع بـ2800 دولار في إيران، بينما يصل سعرها في العراق الى 7000 دولار، وهذا يدل على ان التخطيط لم يكن صحيحا”، مبيناً أن “الوزارة وضعت خطوطا تقوم بدراستها من اجل انتاج صناعة عراقية مجدية في جميع المجالات، وليس في مجال صناعة السيارات وحسب”.